مباراة الإسماعيلي ضد الزمالك.. هل ينتقم تلميذ مانويل جوزيه من قاهر الأهلي؟ – إرم نيوز‬‎

مباراة الإسماعيلي ضد الزمالك.. هل ينتقم تلميذ مانويل جوزيه من قاهر الأهلي؟

مباراة الإسماعيلي ضد الزمالك.. هل ينتقم تلميذ مانويل جوزيه من قاهر الأهلي؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

يتابع عشاق الكرة المصرية الصدام المثير بين الزمالك والإسماعيلي، مساء اليوم الإثنين، على ملعب برج العرب بالإسكندرية في نصف نهائي بطولة كأس مصر.

ويسعى الفريقان لحجز تذكرة النهائي للبطولة التي يبحث الزمالك عن استعادتها بعد أن فاز بها الأهلي العام الماضي، وأيضًا الإسماعيلي الذي لم يفز بالكأس منذ عام 2000.

ويسعى خالد جلال، المدير الفني للزمالك، لمواصلة نتائجه الطيبة بعد الفوز على الأهلي في الجولة الأخيرة للدوري في مواجهة البرتغالي بيدرو بارني المدير الفني للإسماعيلي والمساعد الأسبق لمواطنه مانويل جوزيه في قيادة الأهلي بالولاية الأخيرة.

وتستعرض ”إرم نيوز“ أبرز النقاط الخاصة بهذه المباراة في التقرير التالي:

تفوق متبادل

يتبادل الفريقان التفوق قبل مواجهة برج العرب، فالإسماعيلي فاز ذهابًا وإيابًا هذا الموسم على حساب الزمالك بهدف نظيف في ستاد القاهرة، وبثلاثية مقابل هدف في استاد الإسماعيلية.

ويتسلح الزمالك بتفوقه على الإسماعيلي في كأس مصر، خاصة أن الفريق الأبيض أطاح بالدراويش من نصف نهائي الكأس عام 2016 وتوج باللقب بعدها على حساب الأهلي، وسبق أن فاز أيضًا في نصف النهائي عام 2006 بضربات الترجيح بعد التعادل بهدف لكل فريق بخلاف الفوز بلقب كأس مصر عام 1999، بعد التغلب على الإسماعيلي بنتيجة 5-2.

صراع الكأس

يحلم الزمالك بإنهاء موسمه الضعيف ببطولة كأس مصر، خاصة مع الانتفاضة الفنية مع المدرب خالد جلال، وأطاح الزمالك في هذه البطولة بمنافسه المنيا بهدف من دور الـ32، ثم تغلب على حرس الحدود في دور الستة عشر بثلاثية، ثم تخطى الإنتاج الحربي بنتيجة 2-1 في دور الثمانية.

وبدأ الإسماعيلي مشواره بالبطولة بعبور الشرقية بنتيجة 3-1 في دور الـ32، ثم فاز على إف سي مصر بهدف في دور الـ 16، ثم تخطى المقاولون بثنائية دون رد.

انطلاقة الزمالك

يسعى الزمالك لمواصلة انطلاقته المحلية الناجحة، خاصة أن الفريق حقق الفوز في آخر لقاءين ويسعى للثأر من الإسماعيلي الذي تفوق عليه محليًا مرتين.

ويعاني الزمالك غياب حارسه محمود عبدالرحيم ”جنش“، ليعود عمر صلاح الحارس الصاعد للظهور بعد غياب أكثر من عام كامل، كما يواجه خالد جلال المدير الفني أزمة فنية بغياب الظهير الأيسر الصاعد أحمد أبو الفتوح وعدم وجود بديل له.

ويعتمد الزمالك على ثلاثي الهجوم الذي ظهر بصورة جيدة مؤخرًا بوجود أيمن حفني صانع الألعاب ويوسف إبراهيم أوباما مع الكونغولي كابونغو كاسونغو بخلاف تألق ثلاثي الوسط طارق حامد ومحمود عبدالعزيز والنيجيري معروف يوسف وانطلاقات الظهير الأيمن التونسي حمدي النقاز.

وأكد عصام مرعي، لاعب الزمالك الأسبق، لـ“إرم نيوز“، أن انطلاقات النقاز في الجبهة اليمنى ستشكل ضغطًا كبيرًا على الإسماعيلي، بجانب ضرورة استغلال الفرص من جانب كاسونغو.

وأضاف: ”الزمالك مع أيمن حفني يتميز بالقدرة على الوصول للمرمى بشكل أكبر بجانب دعم محمود عبدالعزيز وطارق حامد، وهو ما يساعد على سيطرة الفريق الأبيض في خط الوسط“.

تلميذ جوزيه وحلم البطولة الأولى

يسعى بيدرو لتحقيق أول بطولة في حياته، ويأمل الإطاحة بالزمالك من بطولة كأس مصر.

ويعتمد بيدرو بشكل كبير على تبادل التمريرات الأرضية والتوازن الفني من خلال حسني عبدربه قائد ولاعب وسط الفريق، بجانب صلابة ثنائي الارتكاز محمد فتحي وعماد حمدي، وانطلاقات الجناح الأيمن إبراهيم حسن.

ويراهن بيدرو على عودة الهداف الكولومبي دييغو كالديرون لخلخلة دفاع الزمالك مع شكري نجيب، بجانب الأداء الدفاعي المميز للظهيرين باهر المحمدي وبهاء مجدي.

وأكد خالد القماش، مدرب الإسماعيلي الأسبق، لـ“إرم نيوز“، أن بيدرو مدرب تكتيكي مميز ويستطيع منح الإسماعيلي السيطرة على الكرة والتنظيم داخل الملعب.

وأوضح أن قوة وسط الملعب أهم مزايا الإسماعيلي في الموسم الحالي، خاصة مع الدور الجديد لحسني عبدربه كلاعب وسط هجومي والاستفادة من خبراته وتسديداته ودقة تمريراته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com