أول تعليق من محمد صلاح بعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي (فيديو)

أول تعليق من محمد صلاح بعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي (فيديو)

المصدر: فريق التحرير

أعرب النجم المصري محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الإنجليزي عن فخره بحصوله على جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي لموسم 2017/2018.

وقال صلاح فور فوزه بالجائزة: ”من اليوم الأول منذ قدومي إلى ليفربول، أردت أن أكون ناجحًا وأن يشاهدني الجميع بشكل جيد“.

وأضاف: “ أعتقد أنني عدت إلى إنجلترا كلاعب مختلف، لم أحظَ بالفرصة الكاملة في تشيلسي، والآن فوزي بالجائزة مجرد بداية، وتم الرد على كل من انتقدني، لأنني عدت أقوى“.

وأضاف: ”أتمنى إحراز المزيد من الأهداف مع الفريق، وكسر الرقم القياسي بإحراز أكبر عدد من الأهداف في موسم واحد“.

ووجه صلاح الشكر إلى زملائه قائلًا: ”ألعب من أجل الفريق وأعطي تمريرات حاسمة كثيرة، وأشكر زملائي ومدربي فلهم الفضل فيما وصلت إليه، وبدون مساعدتهم فلن أكون واقفًا هنا“.

وعن مواجهة روما بدوري أبطال أوروبا قال صلاح: ”مباراة روما شيء خاص بالنسبة لي، والأجواء في أنفيلد رائعة، متحمس للمباراة ولي الكثير من الأصدقاء هناك، نلعب كل مباراة على حدة ونبذل قصارى جهدنا لنفوز بدوري الأبطال“.

وتوّج النجم المصري بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي عن الموسم الحالي 2017/2018، التي تمنحها رابطة اللاعبين المحترفين.

وتفوق صلاح على هاري كين، مهاجم توتنهام، و3 لاعبين من مانشستر سيتي، هم كيفين دي بروين، وديفيد سيلفا، وليروي ساني، إضافة إلى الإسباني دافيد دي خيا، حارس مرمى مانشستر يونايتد.

وأسهم محمد صلاح في احتلال ليفربول المركز الثالث في ترتيب الدوري الإنجليزي، بعد أن سجّل 31 هدفًا وصنع 10 في 33 مباراة مع ليفربول.

وانضم صلاح البالغ من العمر 25 عامًا إلى ليفربول صيف العام الماضي قادمًا من روما الإيطالي مقابل 42 مليون جنيه إسترليني.

ويختار لاعبو 92 ناديًا ”الدوري الإنجليزي والدوريات الثلاث التالية“ أفضل لاعب وأفضل تشكيلة في الموسم. ولا يحق لأي لاعب اختيار نفسه أو لاعب من فريقه.

وأصبح النجم الجزائري رياض محرز أول لاعب عربي وأفريقي يتوَّج بالجائزة بعد أن قاد ليستر سيتي لمفاجأة مدوية بالفوز بلقب الدوري الإنجليزي موسم 2015/2016.

وسجل محمد صلاح 7 أهداف وصنع هدفين في مرمى أول 6 فرق في ترتيب الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

ويعد صلاح أيضًا سابع لاعب في تاريخ ليفربول يفوز بالجائزة بعدما فاز بها من قبل تيري مكديرموت والاسكتلندي كيني دالغليش والويلزي إيان راش و جون بارنس وستيفين جيرارد و الأورغوياني لويس سواريز.

ويعد أكثر اللاعبين فوزًا بالجائزة هم مارك هيوز، وآلان شيرر، والفرنسي تييري هنري، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، والويلزي غاريث بيل، بواقع (مرتين) لكل منهم.

ويعتبر نادي مانشستر يونايتد أكثر الأندية فوزًا بالجائزة، بواقع 11 مرة نجح خلالها لاعبوه في التتويج بالجائزة طوال السنوات الماضية.

نورمان هنتر أول اللاعبين فوزًا بجائزة أفضل لاعب وكان ذلك في موسم 1973-1974.

وفاز بجائزة أفضل لاعب صاعد للموسم الحالي الألماني ليروي سانييه من مانشستر سيتي متفوقًا على هاري كين ورحيم سترلينج.

وفازت بجائزة أفضل لاعبة فران كيربي من تشيلسي، فيما فازت لورين هيمب بأفضل صاعدة من مانشستر سيتي.

وعلى صعيد الفائزين بجوائز الموسم الحالي، تم منح جائزة الإنجاز الخاص لكايسي ستوني قائدة منتخب إنجلترا في أولمبياد 2012، وفاز بجائزة الاستحقاق بعد الوفاة، اللاعب الراحل سيريل ريجيس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com