نيابة الأموال العامة المصرية تتحفظ على خزينة نادي الزمالك.. ومرتضى منصور ينفي

نيابة الأموال العامة المصرية تتحفظ على خزينة نادي الزمالك.. ومرتضى منصور ينفي

المصدر: حازم صالح- إرم نيوز

قررت نيابة الأموال العامة التحفظ على خزينة نادي الزمالك المصري، حيث تواجدت لجنة من 5 خبراء تابعين لنيابة الأموال العامة، اليوم الأربعاء، داخل مقر النادي للتحفظ على الخزينة، والدورة المستندية الكاملة.

اللجنة التي تم تشكيلها طلبت فحص جميع الأوراق المالية الخاصة بالزمالك منذ يوم 14_ 2014 حتى اليوم، ومراجعة كافة الإيرادات والمصروفات التي تمت خلال هذه المدة، وأيضًا مراجعة عقود شراء اللاعبين والإعارات التي تمت، سواء داخل مصر أو خارجها منذ 4 سنوات، وهي عمر المجلس السابق.

وطلبت اللجنة الحصول على جميع الإيصالات التي تم الصرف بها، منذ تولي مرتضى منصور رئاسة القلعة البيضاء في مارس 2014.

وأصدرت اللجنة قرارًا بأن يكون التعامل بالصرف خلال الفترة الحالية من خلال إيصالات جديدة، تكون تحت رقابتها ومعرفة سبب الصرف.

واستفسرت اللجنة من إدارة الزمالك عن فتح حسابات جديدة بخلاف الحسابات الرسمية أو حسابات بأسماء آخرين، خلال الفترة الماضية لإيداع مبالغ مالية أو تحويلات بها.

تشكيل اللجنة جاء بعد صدور حكم لممدوح عباس، رئيس الزمالك الأسبق، بالحجز على أموال النادي؛ لعدم سداد القروض التي منحها للفارس الأبيض إبان توليه رئاسة مجلس الإدارة، بالإضافة إلى عدم سداد أموال الضرائب والتأمينات.

كما تم تقديم أكثر من شوى ضد المجلس؛ بسبب قيامه بفتح حساب باسم هاني زادة وإيداع أموال نادي الزمالك في هذا الحساب.

ويتواجد في خزينة نادي الزمالك مبلغ 195 مليون جنيه خلال الفترة الحالية، بعد قرار المجلس عدم إيداع المبالغ في البنوك؛ بسبب الحجز على أرصدة النادي.

مرتضى ينفي

من جهة أخرى أكد مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة النادي أن ممدوح عباس ليس له أي صفة بنادي الزمالك حتى يتقدم ببلاغات في أي جهة لأنه مشطوب بقرار من الجمعية العمومية صاحبة الحق الأصيل في ذلك.

وأوضح منصور في تصريحات للموقع الرسمي لناديه أن اللجان المتواجدة في النادي الفترة الأخيرة هي لجان لفحص الشكوى المقدمة من النادي ضد ممدوح عباس بناء على تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات بإهداره 982 مليون جنيها.

وتابع “إذا كانت لجنة الأموال العامة أتت للزمالك لإهداء مرتضى منصور جائزة لحفاظه على المال العام بعد ان استلم خزينه النادي بها 600 جنيها والنادي مديون بـ306 مليون والآن خزينته بها 195 مليون جنيها فأهلا وسهلا بها“.

واختتم منصور تصريحاته مؤكداً أن ما أثير عن الحجز على خزنة النادي غير حقيقي وعار تماما من الصحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com