مباراة الأهلي والزمالك.. 4 أخطاء أسقطت إيهاب جلال في فخ البدري – إرم نيوز‬‎

مباراة الأهلي والزمالك.. 4 أخطاء أسقطت إيهاب جلال في فخ البدري

مباراة الأهلي والزمالك.. 4 أخطاء أسقطت إيهاب جلال في فخ البدري
Soccer Football - Egyptian Premier League - Zamalek vs Al Ahly - Cairo International Stadium, Cairo, Egypt - January 8, 2018 Al Ahly's Walid Soliman in action with Zamalek's Tarek Hamed REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

اقتنص فريق الأهلي فوزًا سهلًا على حساب الزمالك بثلاثية دون رد مساء الإثنين في مباراة القمة بالجولة 17 للدوري المصري على ستاد القاهرة.

وتعامل المدير الفني للأهلي حسام البدري مع اللقاء بشكل هادئ وذكي، دون أن يجد معاناة في إلحاق الهزيمة بالزمالك، كما أن إيهاب جلال المدير الفني الجديد للفريق الأبيض سقط في فخ الأخطاء التي قادته للهزيمة في لقاء القمة.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز الأخطاء التي أسقطت إيهاب جلال في فخ البدري.. فإلى السطور القادمة:

الزمالك ليس المقاصة

تعامل إيهاب جلال مع لقاء القمة كأنه مدير فني للمقاصة وليس للزمالك وكأن الخسارة بثلاثية أمام الأهلي أمر عادي سيمر مرور الكرام دون أي غضب من جماهير الفريق الأبيض مثلما كان يحدث مع المقاصة.

وتعامل جلال مع اللقاء بشكل نفسي بحت وبمنح الفرصة لمن يجيدون في مباريات الأهلي ليس أكثر وهو الأمر الذي جعل الزمالك يلعب كرة قدم جميلة ولكنها ليست فعالة ولا تصمد أمام الأهلي.

وانتقد أيمن يونس نجم الزمالك الأسبق في تصريحاته لشبكة ”إرم نيوز“ طريقة لعب إيهاب جلال وعدم تعامله الواقعي مع اللقاء خاصة، أنه حاول تطبيق أفكاره وفلسفته دون أن يقود الفريق في عدد كافٍ من التدريبات.

وأوضح أن جلال لعب بشكل مبالغ فيه هجوميًا وكان يجب عليه إغلاق المساحات قبل التفكير في مهاجمة الأهلي والاندفاع بهذه الطريقة.

مغامرة باسم

لعب إيهاب بمغامرة غير محسوبة بإشراك باسم مرسي مهاجم الفريق الذي عانى من سوء التوفيق والإصابات فترة وابتعد عن المشاركة أساسيًا.

وراهن جلال على تفوق باسم أمام الأهلي ولكن بعيدًا عن ضربة الجزاء الضائعة فإن باسم لم يقدم أي خطورة على مرمى الفريق الأحمر وتحركاته كلها بلا فاعلية وهو ما ظهر بتحسن هجوم الزمالك نسبيًا مع نزول الكونغولي كاسونغو.

دفاع هش

راهن إيهاب على قدرات دفاعه في التمرير وبناء الهجمات ولكن الحقيقة أن جلال لم يتعامل بشكل جيد مع مدافعيه ولعب على قدرات تخيلية للاعبين يقدمون أسوأ مستوياتهم.

لم يدرك جلال أنه تسلم فريقًا به مدافع دولي بقيمة علي جبر يخطئ في تمرير الكرة ويهدي صلاح أمين هدف فوز الطلائع في آخر لقاء، كما أن الحارس أحمد الشناوي ارتكب الأخطاء نفسها في لقاء القمة في التمرير في أكثر من مباراة.

ولا يجيد محمود الونش سوى الالتحامات الهوائية والاندفاع البدني، وبالتالي فدفاع الزمالك لا يعتمد عليه في خطة إيهاب جلال القائمة على بناء الهجمة بهدوء وبتمريرات سريعة تعطي الدفعة لخط الوسط.

وأشار مدحت عبدالهادي مدافع الزمالك الأسبق، لشبكة ”إرم نيوز“ إلى أن مدافعي الزمالك بحاجة إلى عقلانية أكبر وأداء هادئ وثقة بالنفس وهو ما يتحقق في الخروج بشباك نظيفة في عدة مباريات وتطوير الأداء وتصحيح الأخطاء.

وأوضح أن الأهلي استغل هفوات دفاع الزمالك بكل سهولة مؤكدًا أن الزمالك أهدى الفوز للفريق الأحمر بدون عناء أو مجهود.

تغييرات غير مؤثرة
لم ينجح جلال في تغيير واقع اللقاء بتغييراته ولعب بمحمد إبراهيم على حساب أحمد مدبولي رغم أن الفارق ليس كبيرًا كما أن إبراهيم يلعب بضغوط كبيرة.

ولم يكن تغيير كاسونغو مبكرًا بالقدر الكافي لإحداث التغيير في هجوم الزمالك كما أن نزول النيجيري معروف يوسف تأخر كثيرًا في ظل وجود مساحات شاسعة في دفاع ووسط الملعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com