الأهلي والزمالك "يدشنان" الموسم الجديد في الإمارات

الأهلي والزمالك "يدشنان" الموسم الج...

الأندية المصرية تعاني ضائقة مالية منذ سنوات في ظل اضطرابات أمنية وسياسية عاشتها البلاد وتسببت في عدم استكمال مسابقة الدوري في 2012 و2013.

قال عضو بالاتحاد المصري لكرة القدم إن مباراة كأس السوبر المحلية التي ستجمع العملاقين الأهلي والزمالك قد تنقل للإمارات في سبتمبر/أيلول المقبل ربما في مسعى للتغلب على صعوبة إقامتها بحضور جماهيري.

والأهلي هو بطل الدوري الممتاز بينما الزمالك بطل الكأس لكن كليهما حقق انتصاره في غياب المشجعين الممنوعين من دخول الملاعب لاعتبارات أمنية منذ مطلع هذا العام.

وقال حمادة المصري عضو الاتحاد وهو أيضا رئيس اللجنة المشرفة على كأس مصر وكأس السوبر إن عروضا لإقامة المباراة الافتتاحية للموسم تدرس لتحديد إمكانية نقلها للإمارات.

وأضاف ”حددنا يوم 14 سبتمبر موعدا لمباراة السوبر لتكون في افتتاح الأسبوع الأول للدوري المحلي في الموسم الجديد.“

وقال أيضا ”حتى الآن لا نعرف إن كانت المباراة ستقام بحضور الجماهير أم لا.“

وتابع ”لكننا لم نحدد حتى الآن إن كانت المباراة ستقام في مصر أم خارجها بعد أن تلقينا عدة عروض من شركات تسويقية لإقامتها بالإمارات.“

كما قال إن الاتحاد تلقى عرضا آخر لإقامة المباراة بالسعودية.

وتعاني الأندية المصرية ضائقة مالية منذ سنوات في ظل اضطرابات أمنية وسياسية عاشتها البلاد وتسببت في عدم استكمال مسابقة الدوري في 2012 و2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com