هل حسم محمد صلاح جائزة أفضل لاعب في أفريقيا؟

هل حسم محمد صلاح جائزة أفضل لاعب في أفريقيا؟

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

اشتد الصراع على جائزة أفضل لاعب إفريقي، بعد أن أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ”كاف“، في بيان رسمي، في الساعات الماضية ترشيح الثلاثي محمد صلاح، مهاجم منتخب مصر وفريق ليفربول الإنجليزي، والسنغالي ساديو ماني، مهاجم الريدز، والغابوني بيير أوباميانغ، مهاجم بروسيا دورتموند الألماني.

ورغم الصراع المشتعل على هذه الجائزة، إلا أن بعض التقارير تفيد بحصول محمد صلاح بشكل نهائي على الجائزة من خلال التصويت له.

ويبدو أن المؤشرات تؤكد اقتراب صلاح بقوة من حصد جائزة الحذاء الذهبي في إفريقيا عن عام 2017، ولكن يبقى السؤال هل حصل صلاح على الجائزة وحسمها بالفعل أم أنها مجرد اجتهادات؟ وهو ما ترصده شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

بوادر التصويت

بدأت بعض البوادر بخصوص عملية التصويت تظهر على الساحة بعدما أعلن المدرب الغاني كويسي أبياه، المدير الفني لمنتخب النجوم السوداء، اختيار صلاح كأفضل لاعب في القارة السمراء.

وأعلن أبياه، في تصريحات إعلامية، أن صلاح الأحق بالجائزة؛ لأنه يفعل كل شيء في كرة القدم وبالتالي ليس غريبًا أن يحصل على هذه الجائزة.

وتوقع أبياه تتويج صلاح بالجائزة خاصة أنه الرجل الأول في صعود منتخب مصر لنهائيات بطولة كأس العالم 2018، على حد وصفه.

وترددت أنباء قوية، وفقًا لمصادر داخل الاتحاد الأفريقي، بأن صلاح حصل على نسبة أعلى في التصويت من ساديو ماني منافسه الأقوى، وسيتم الإعلان عن الجائزة يوم 4 يناير المقبل في العاصمة الغانية أكرا.

أزمة إلغاء جائزة الأفضل داخل القارة

يراهن البعض على كون إلغاء جائزة الأفضل داخل قارة إفريقيا يأتي كعلامة لفوز صلاح بجائزة أفضل لاعب إفريقي.

وأكدت مصادر داخل كاف لـ“إرم نيوز“ أن المصري أحمد فتحي فاز بجائزة أفضل لاعب داخل القارة، وفقًا للاستفتاء الذي طرحه كاف على مدربي وقائدي المنتخبات، ولكن مع تفوق صلاح فضّل مسؤولو الاتحاد الإفريقي حجب الجائزة، خوفًا من الحديث عن مجاملة المصريين.

وأشارت المصادر إلى أن الأمر قد يمتد لجائزة أفضل مدير فني بترجيح كفة مدرب نيجيريا الألماني روهر، على حساب الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر.

من جانبه، رفض السوداني عبد المنعم شطة، المدير الفني للاتحاد الإفريقي ”كاف“، في تصريحاته لـ“إرم نيوز“ التعليق على أنباء حصد صلاح للجائزة.

وقال شطة: ”بكل تأكيد ماني وصلاح وأوباميانغ لاعبون كبار وكلهم يستحقون التتويج بالجائزة، وصلاح بصورة خاصة يقدم مستويات متميزة والجميع فخور به“.

وأشار إلى أن حجب جائزة أفضل لاعب داخل إفريقيا جاء بقرار من المكتب التنفيذي للكاف.

إنجازات أكبر

حقق صلاح إنجازات أكبر مما حققه الثنائي، وهو ما تدلل عليه الأرقام خاصة أن صلاح سجل 20 هدفًا في مسابقة الدوري الإنجليزي، ويحتل صدارة هدافي البريميرليغ، بخلاف أنه قاد منتخب مصر للتأهل للمونديال بعد غياب 28 عامًا كاملة ووصافة بطولة أمم إفريقيا.

ولم يحقق ساديو ماني نفس النجاح في بطولة أمم إفريقيا مع السنغال أو مع فريق ليفربول، وقاد بلاده للمونديال، بينما غاب أوباميانغ عن المونديال ولم يقدم الجديد في أمم إفريقيا مع الغابون.

وأكد خالد بيومي، المحلل الكروي بقنوات ”أبوظبي الرياضية“، لـ“إرم نيوز“ أن صلاح الأحق بجائزة أفضل لاعب في قارة إفريقيا؛ لأنه القادر على حصد هذه الجائزة حاليًا وصاحب الإنجازات الكبرى.

وأضاف: ”بشهادة نجوم العالم، صلاح هو الأفضل إفريقيًا، وأقصى نجاح حققه صلاح بشكل أكبر بكثير مما حققه ماني وأوباميانغ“.

ثورة كاميرونية

تبدو هناك ثورة كاميرونية على الاتحاد الإفريقي؛ بسبب استبعاد مهاجم بورتو البرتغالي فينسنت أبوبكر لصالح أوباميانغ.

ويعاني الاتحاد الإفريقي من حالة تخبط واضحة في سباق الجوائز، فالرقابة على الجائزة واختيار العناصر كانا صعبيْن للغاية، وحافليْن بعلامات الاستفهام، بدليل حجب جائزة أفضل لاعب داخل القارة، وأيضًا جائزة أفضل حكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com