أزمة تذاكر قبل مباراة الحلم لمصر بتصفيات كأس العالم – إرم نيوز‬‎

أزمة تذاكر قبل مباراة الحلم لمصر بتصفيات كأس العالم

أزمة تذاكر قبل مباراة الحلم لمصر بتصفيات كأس العالم

المصدر: رويترز

تحولت تذاكر مباراة مصر والكونغو إلى أزمة بعد شكاوى عديدة من عدم توافرها بمنافذ البيع قبل أربعة أيام على اللقاء الذي قد يحسم تأهل مصر لكأس العالم لكرة القدم لأول مرة منذ عام 1990 رغم إعلان الاتحاد المحلي للعبة عن طرح كل الكمية بالأسواق.

ووافقت السلطات على حضور 60 ألف مشجع في استاد برج العرب على مشارف الإسكندرية رغم إقامة المباريات في مصر دون جماهير في السنوات الأخيرة لأسباب أمنية إلا في بعض الاستثناءات وبحصص محددة.

وإذا فازت مصر على أرضها وفشلت أوغندا قبلها بيوم واحد في التفوق على غانا ستبلغ النهائيات في روسيا العام المقبل وذلك للمرة الثالثة في تاريخها.

وقبل جولتين على النهاية تتصدر مصر المجموعة برصيد تسع نقاط بفارق نقطتين عن أوغندا وأربع نقاط عن غانا بينما لا تملك الكونغو أي فرصة ولديها نقطة واحدة. ويتأهل متصدرو المجموعات فقط إلى النهائيات في روسيا.

وألقى بعض المشجعين، ومن بينهم حسين عبد الله ويعمل مهندسا، باللوم على اتحاد الكرة في مسألة توفير التذاكر.

وقال إن ”الشركة الراعية لاتحاد الكرة استحوذت على الجانب الأكبر من التذاكر وتقوم بتوزيعها بعيدا عن منافذ البيع..وبعض هذه التذاكر يذهب إلى شركات راعية للمنتخب ورجال أعمال“.

ورد عامر حسين رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصري قائلا لرويترز إنه طلب تزويد الإسكندرية بعشرة آلاف تذكرة نظرا للإقبال الهائل من الجماهير.

وأضاف أن ”منافذ البيع بالإسكندرية تشهد زحاما كبيرا منذ الساعات الأولى لصباح يومي الإثنين والثلاثاء ومع الزحام قد لا يتمكن البعض من الحصول على التذاكر التي يرغب فيها“.

وقال شريف سعد رئيس هيئة استاد‭ ‬الإسكندرية الذي يوجد به أكبر منفذ لبيع التذاكر إن كمية جديدة من التذاكر المطبوعة وصلت للاستاد وجارٍ بيعها للجمهور“.

وأضاف لرويترز أن ”هناك إجراءات لعدم حصول الفرد على أكثر من تذكرة واحدة تجنبا لعدم تسريبها إلى السوق السوداء بعد أن علمنا أن سعر التذكرة تضاعف في السوق السوداء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com