من المرأة الحديدية في الهلال السوداني؟ (صور)

من المرأة الحديدية في الهلال السوداني؟ (صور)

لا حديث بين جماهير نادي الهلال السوداني سوى عن الدور السري الذي تلعبه فاطمة الصادق الإعلامية المقرّبة من رئيس النادي أشرف الكاردينال.

ورغم النجاحات البارزة التي حققها الهلال السوداني هذا الموسم وحصده الثنائية المحلية بعد غياب طويل إلا أن فاطمة الصادق خطفت الأضواء في ظل التقارير المتناثرة حول دورها في تغيير المدربين وإقالتهم من تدريب الفريق الأزرق.

وترصد “إرم نيوز” في التقرير التالي حكاية المرأة الحديدية في نادي الهلال السوداني..

عودة هيثم مصطفى

جاءت عودة هيثم مصطفى إلى الهلال السوداني بعد فترة طويلة من القطيعة بينه وبين جماهير القلعة الزرقاء لتؤكد وجود أصابع خفية وراء هذا الدور.

ورحل هيثم مصطفى قبل سنوات من الهلال إلى المريخ في صفقة أثارت الجدل خاصة أن جماهير الفريق الأزرق طالبت نجمها السابق بالتجديد والاستمرار ولكنه تجاهل مطالب الجماهير الزرقاء.

وأكد الكاتب الصحفي السوداني بابكر مهدي الشريف أن عودة هيثم مصطفى للهلال السوداني تثير غضب مشجعي الفريق الأزرق ومن شأنها إثارة الفتنة بين الجماهير.

وقال الصحفي السوداني الشهير إن عودة هيثم مصطفى سببها فاطمة الصادق التي تلعب دوراً كبيراً في هذا الأمر وهو الأمر الذي أثار الجدل والغضب بين جماهير الفريق الأزرق.

رحيل محمد عبد الرحمن

أثار أيضاً رحيل محمد عبد الرحمن لاعب الفريق عن الهلال السوداني عاصفة من الجدل والانتقادات.

وخرج والد اللاعب ليهاجم إدارة الهلال السوداني مؤكداً أن ابنه ليس مصاباً ولكنه اختلف مع رئيس الهلال.

وأوضح والد اللاعب أن نجله تعرض إلى حرب شرسة من فاطمة الصادق و”شلتها” مؤكداً ذلك في حديثه.

دور المنسق الإعلامي

يظل دور المنسق الإعلامي الذي تلعبه فاطمة الصادق مع الهلال السوداني يعطي مساحات كبيرة لها في التدخل في بعض الأمور الفنية.

وتدافع فاطمة الصادق باستمرار عن رئيس الهلال السوداني أشرف الكاردينال ودائماً تتسم آراؤها بأنها مثيرة للجدل.

وأثارت الصادق جدلاً واسعاً بعدما هاجمت صلاح إدريس رئيس النادي السابق.

الصادق تنفي التدخلات

ونفت فاطمة الصادق التدخلات في عمل رئيس الهلال السوداني أو اتخاذ قرارات بإقالة أي مدرب أو تعيين مدرب آخر.

ونفت فاطمة الصادق مشاركتها أو انفرادها في قرار إدارة نادي الهلال بإقالة المدربين من الفريق الأول وقالت إنها لا تشارك بصياغة القرارات، مؤكدة أن للهلال رئيسا قويا لا يسمح بالتدخل في القرارات الإدارية.