فوساتي راضٍ عن أداء قطر رغم الخسارة الثالثة في تصفيات المونديال

فوساتي راضٍ عن أداء قطر رغم الخسارة الثالثة في تصفيات المونديال

المصدر: سول

أبدى خورخي فوساتي مدرب قطر رضاه عن أداء فريقه رغم الخسارة 3/2 في ضيافة كوريا الجنوبية والتعرض للهزيمة الثالثة على التوالي في تصفيات كأس العالم 2018 لكرة القدم اليوم الخميس.

وفشلت قطر في الحفاظ على تقدمها 2/1وتعثرت بعد استقبال هدفين متتاليين في أول مباراة في التصفيات تحت قيادة فوساتي بعد الهزيمة 2/0 أمام إيران و1/0 أمام أوزبكستان في أول جولتين.

وتولى فوساتي القادم من أوروغواي المسؤولية الشهر الماضي خلفًا لمواطنه دانييل كارينيو وأكد على استعداد الفريق لمواجهة سوريا في الدوحة يوم الثلاثاء المقبل ضمن الجولة الرابعة.

وقال المدرب المخضرم في مؤتمر صحفي عقب المباراة: ”راضٍ تمامًا عن أداء اللاعبين خاصة أننا كنا قريبين من تعديل النتيجة بعدما سنحت لنا العديد من الفرص في الشوط الثاني لم ننجح في استغلالها“.

وأضاف: ”التسرع في إنهاء الهجمات وعدم التركيز وراء الخسارة أو على الأقل عدم الخروج بنقطة التعادل لكني فخور بما قدمه اللاعبون“.

وتابع: ”واجهنا ضغطًا كبيرًا من كوريا في الشوط الأول لكنا نجحنا في غلق المساحات وبمرور الوقت تحكمنا في أسلوب اللعب وسجلنا هدفين“.

وتقدمت كوريا الجنوبية عبر كي سونغ يونغ بعد 11 دقيقة لكن سيباستيان سوريا صنع ركلة جزاء سجل منها حسن الهيدوس الذي صنع الهدف الثاني لزميله سيباستيان في نهاية الشوط الأول.

واعترف المدرب السابق للريان بطل دوري النجوم الموسم الماضي بوجود سوء تمركز للاعبين في بداية الشوط الثاني وهو ما أدى لتراجع مستوى المدافعين واهتزاز شباك الفريق مرتين سريعًا.

وقال فوساتي: ”عندما تحدثت وقلت إني متفائل بالفريق كنت أعني ما أقول وما يرتبط ذلك بأداء الفريق في أول 3 مباريات من التصفيات“.

وأضاف: ”لم نحصد أي نقطة حتى الآن في 3 مباريات لكن لا يجب أن نحلل المباريات من خلال النتائج فقط. علينا أن نعترف بأنه قبل التصفيات لم يتوقع أحد أن نحصد نقطة أو 3 نقاط من كوريا الجنوبية في عقر دارها وهي أحد أفضل منتخبات القارة وليس في مجموعتنا فقط“.

وشعر الألماني أولي شتيلكه مدرب كوريا الجنوبية بعد نجاح لاعبيه في تعويض التأخر في الشوط الأول إلى فوز ثمين.

وقال شتيلكه: ”هذه المرة الأولى التي نحوّل فيها تأخرنا بالنتيجة منذ تسلمي مهمة تدريب الفريق. هذا سيعزز ثقة اللاعبين في المباراة المقبلة خارج أرضنا أمام إيران“.

وتلعب كوريا الجنوبية في طهران على صدارة المجموعة إذ يتقاسم الفريقان الصدارة ولكل منهما 7 نقاط من 3 مباريات.

وأضاف المدرب الألماني لموقع الاتحاد الآسيوي: ”ذهنيا كنا أقوى من قبل وعندما تأخرنا بالنتيجة واصل اللاعبون الضغط وبين الشوطين أخبرت اللاعبين أننا يجب أن نلعب بشكل جيد“.

وتابع: ”كان الوضع صعبا في آخر 21 دقيقة نتيجة لعبنا بـ 10 لاعبين ولكن اللاعبين كانوا أقوياء ذهنيًا. لا يوجد مباريات سهلة في هذه المرحلة من تصفيات كأس العالم ويجب أن نتذكر ذلك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com