كيف تطور السد القطري مع ”فيريرا“؟

كيف تطور السد القطري مع ”فيريرا“؟

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

نجح السد القطري في التأهل لنهائي بطولة كأس الأمير، بعد أن أطاح بمنافسه الريان في دور الأربعة، وأصبح على أعتاب إنهاء الموسم الكروي الحالي ببطولة، بعد أن ضاع لقب مسابقة الدوري.

السد القطري هذا الموسم لم يحقق النتائج المتوقعة، رغم التعاقد مع لاعبين على أعلى مستوى، على رأسهم النجم الإسباني القدير تشافي هيرنانديز، وعند تولي البرتغالي جيسوالدو فيريرا المهمة، راهن الكثيرون على القدرات المتميزة للمدرب المخضرم الذي قاد الزمالك المصري لتحقيق الثنائية المحلية بعد غياب 28 عامًا.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في السطور القادمة، أبرز البصمات الفنية مع السد القطري، للمدرب القدير فيريرا.

أرقام متباينة
خاض السد 16 مباراة في مسابقة الدوري القطري، تحت قيادة فيريرا، فاز 7 مرات وتعادل في 5 مباريات وتلقى 4 هزائم، وسجل الفريق 33 هدفًا واستقبل 23.

وودع السد مع فيريرا دوري أبطال آسيا مبكرًا على يد الجزيرة الإماراتي، بضربات الترجيح، كما غادر بطولة كأس قطر في دور الأربعة، على يد الجيش.

تطور هجومي
السد تطور هجوميًا بشكل ملحوظ تحت قيادة فيريرا، وسجل الفريق في عهده 37 هدفًا خلال 18 لقاء، بمعدل يتجاوز هدفين في المباراة الواحدة.

واستطاع فيريرا، أن يكتشف القدرات التهديفية العالية للنجم الجزائري بغداد بونجاح، الذي عاد من رحلة إعارة إلى النجم الساحلي التونسي.

ونجح المدرب البرتغالي، في الاستفادة أيضًا من قدرات علي أسدالله، صانع الألعاب الموهوب، الذي يعد من أبرز لاعبي فريقه، بجانب حسن الهيدوس، اللاعب المتألق أيضًا في خط الهجوم.

الجماعية واضحة
أعاد فيريرا اللعب الجماعي لفريق السد القطري، منذ توليه المهمة، فالفريق لم يعد يعتمد على لاعب بعينه، مثلما كان يحدث باللجوء لقدرات حسن الهيدوس، بل أصبح الأداء جماعيًا بشكل ملحوظ.

فيريرا استفاد أيضًا من خبرات الإسباني تشافي هيرنانديز، نجم الوسط الوافد من برشلونة الإسباني، وأعطى ثقلًا في وسط الملعب بعد أن كان الانسجام مفقودًا ب?%

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com