الهيدوس يقود السد لهزيمة الأهلي والغرافة يوقف مسيرة العربي

الهيدوس يقود السد لهزيمة الأهلي والغرافة يوقف مسيرة العربي

أوقف الغرافة انطلاقة العربي المثالية في دوري نجوم قطر لكرة القدم ليلحق به الهزيمة الأولى 1-صفر ويمنح مدربه البرازيلي شاموسكا هدية عيد ميلاده الخمسين في قمة الجولة الرابعة التي شهدت انتصارين صعبين لحامل اللقب لخويا ولوصيفه السد اليوم الخميس.

ولم يتأثر الغرافة بغياب آلان ديوكو هداف الدوري في الموسمين الماضيين ليحقق فوزه الثالث على التوالي من ثلاث مباريات بفضل الهدف الذي سجله مؤيد حسن من تسديدة أرضية قوية قبل نهاية الشوط الأول بعد انطلاقة رائعة من لورانس كواي في عمق دفاع العربي لتهتز شباكه لأول مرة في أربع مباريات.

وحاول العربي – بطل قطر سبع مرات بالتساوي مع الغرافة – إدراك التعادل دون جدوى ومنعت العارضة تسديدة سيد أشكان في الشوط الثاني ليسقط فريق المدرب الايطالي جيانفرانكو زولا في أول اختبار قوي بعد ثلاثة انتصارات متتالية.

وألغى الحكم هدفا للعربي – الذي لم يحرز اللقب منذ 1997 – كاد يتقدم به في منتصف الشوط الأول تقريبا بداعي وجود تسلل ضد أشكان.

وحافظ الجيش على سجله خاليا من الهزائم بالفوز على الخريطيات 2-1 ليعمق جراح الأخير الذي تعرض لهزيمة مذلة 7-صفر أمام لخويا في الجولة الماضية.

افتتح الجيش التسجيل مبكرا بتسديدة صاروخية للبرازيلي روماريو ريكاردو بعد سبع دقائق وتعادل يحيى كيبي من ركلة جزاء في الدقيقة 20 لكن الفوز جاء بضربة رأس من المغربي عبد الرزاق حمد الله في الدقيقة 62.

وحقق الجيش فوزين وتعادلين فيما تجرع الخريطيات الهزيمة الثالثة في أربع جولات.

وسجل حسن الهيدوس هدفا وصنع آخر لتشابي هرنانديز ليقود السد لانتصار صعب على الأهلي 2-1 بينما واصل لخويا حملة الدفاع عن اللقب بالفوز 2-صفر على السيلية.

وانتظر تشابي أربع دقائق فقط ليفتتح التسجيل من تسديدة أرضية متقنة بعد تمريرة عرضية من الهيدوس أفضل لاعب في قطر في الموسم الماضي.

والهدف هو الثاني لقائد برشلونة السابق خلال أربع جولات من عمر الدوري القطري فضلا عن صناعته لثلاثة أهداف ما جعله جديرا بالفوز بجائزة أفضل لاعب في البطولة خلال شهر سبتمبر أيلول المنقضي.

وأخفقت محاولات السد لمضاعفة النتيجة رغم محاولات الهيدوس وخلفان ابراهيم ليستغل الأهلي في مطلع الشوط الثاني هفوة فادحة من المدافع الكوري لي جونج سو ليدرك فيرمين موبيلي مهاجم الكونجو الديمقراطية التعادل.

والهدف هو الأول لموبيلي في الدوري بعد أن تعاقد معه الأهلي هذا الموسم لتعويض انتقال مواطنه الهداف ديوكو إلى المنافس الغرافة.

وأضاع البرازيلي موريكي مهاجم السد أخطر فرص اللقاء حين ارتدت تسديدة زميله الجزائري نذير بلحاج من الحارس عامر الدوسري لكنه أهدرها بغرابة أمام المرمى المفتوح.

وكاد موبيلي يعاقب السد بهدف ثان بعد خطأ جديد ومكرر من لي سونج سو الا أنه سدد فوق العارضة.

لكن الهيدوس أنقذ السد بتسجيل هدف الفوز قبل ست دقائق على نهاية الوقت الأصلي بتسديدة رائعة مستغلا عرضية متقنة من عبد الكريم حسن بعد تمريرة من تشابي.

ومنعت العارضة هدفا ثانيا لتشابي في الثواني الأخيرة بعد تنفيذ رائع لركلة حرة.

وبهذا الفوز يرفع السد الطامح لإنهاء سيطرة لخويا على اللقب في الموسمين الماضيين رصيده إلى عشر نقاط في الصدارة مؤقتا بعد ثلاثة انتصارات وتعادل بينما تجمد رصيد الأهلي عند أربع نقاط بعدما تجرع الهزيمة الثانية على التوالي بعد مباراة الغرافة.

وواصل لخويا حملته للفوز باللقب الخامس في ستة مواسم بتحقيق الفوز الثالث على التوالي مع تبقي مباراة مؤجلة له.

وبعد فوزه الكاسح في الجولة الماضية 7-صفر على الخريطيات اكتفى لخويا بهدفين اليوم حيث افتتح النتيجة عن طريق تسديدة أرضية من خارج منطقة الجزاء نفذها كريم بوضيف في الدقيقة 35.

وتأخر الهدف الثاني حتى الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع حيث تلقى التونسي يوسف المساكني تمريرة مذهلة بالكعب من الكوري الجنوبي نام تاي ليسكنها الشباك قبل صفارة النهاية‭‭‭‭ ‬‬‬‬ليتجرع السيلية هزيمته الثالثة.

وأصبحت الفرصة متاحة أمام الريان للانفراد بالصدارة غدا الجمعة إذ يملك تسع نقاط قبل مواجهة مسيمير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com