عودة المهاجم ”سوريا“ لتشكيلة قطر قبل تصفيات المونديال

عودة المهاجم ”سوريا“ لتشكيلة قطر قبل تصفيات المونديال

أعاد دانييل كارينيو مدرب منتخب قطر المهاجم سيباستيان سوريا إلى التشكيلة التي تستعد لخوض مباراتين في التصفيات المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2018 وكأس آسيا 2019 بعد غياب نحو تسعة أشهر.

وأعلن الاتحاد القطري لكرة القدم اليوم الأربعاء، تشكيلة معدلة من 26 لاعبا استعدادا لمواجهة سنغافورة وديا يوم الجمعة، قبل استضافة بوتان في الثالث من سبتمبر أيلول ثم اللعب في ضيافة هونج كونج بعدها بخمسة أيام في التصفيات الآسيوية.

واستبعد كارينيو من التشكيلة التي اصطحبها في معسكر تدريبي في سويسرا والنمسا هذا الشهر لاعبين بينهم مصعب محمود وعمر باري، لكنه وجه الدعوة إلى خوخي بوعلام وأحمد عبد المقصود إضافة لسوريا.

وغاب سوريا الذي شارك في أكثر من 100 مباراة دولية عن تشكيلة قطر منذ استبعده المدرب السابق جمال بلماضي، قبل المشاركة في كأس الخليج في نوفمبر تشرين الثاني الماضي التي أحرز المنتخب القطري لقبها في الرياض.

لكن المهاجم المولود في أوروجواي، حصل على فرصة جديدة عقب تعيين مواطنه كارينيو خلفا لبلماضي في مايو ايار.

واستمر غياب خلفان ابراهيم صانع لعب السد بسبب الاصابة. وقال الاتحاد القطري لكرة القدم إن كارينيو سيستبعد ثلاثة لاعبين من التشكيلة عقب لقاء سنغافورة الودي.

وفازت قطر على جزر المالديف في مباراتها الأولى بالمجموعة الثالثة في التصفيات.

وجاءت التشكيلة على النحو التالي:

حراس المرمى: كلود أمين (لخويا) سعد الشيب (السد) أحمد سفيان (الخريطيات).

مدافعون: محمد كسولا وعبد الكريم حسن (السد) دامي تراوري وأحمد ياسر ومحمد موسى وخالد مفتاح (لخويا) المهدي علي (الغرافة) حامد إسماعيل (الريان).

لاعبو وسط: كريم بوضيف وأحمد عبد المقصود وعبد الرحمن محمد وإسماعيل محمد ومحمد تريسور (لخويا) عبد العزيز حاتم (الغرافة) مجدي صديق (السيلية) علي أسد (السد) خوخي بوعلام (العربي).

مهاجمون: سيباستيان سوريا (الريان) حسن الهيدوس (السد) محمد مونتاري (لخويا) مشعل عبد الله (الأهلي) عبد القادر الياس (السيلية) مؤيد حسن (الغرافة).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com