الحسيمي يهزم الدفاع ويضمن البقاء على حساب خنيفرة

الحسيمي يهزم الدفاع ويضمن البقاء على حساب خنيفرة

سجل شباب الريف الحسيمي هدفا قبل دقيقتين على النهاية ليهزم ضيفه الدفاع الحسني الجديدي 1-0 اليوم السبت، في لقاء جرى بدون جماهير ليضمن الفائز البقاء ضمن دوري المحترفين المغربي لكرة القدم الموسم المقبل.

في المقابل، عاد شباب أطلس خنيفرة للعب في دوري الدرجة الثانية بعد موسم واحد قضاه في الدوري الممتاز رغم فوزه 1-0 أيضا على ضيفه الرجاء البيضاوي لينضم إلى الاتحاد الزموري للخميسات في الهبوط لدوري الدرجة الثانية.

وكان شباب أطلس خنيفرة متقدما منذ الدقيقة 72 بهدف البديل أحمد السحمودي بضربة رأس إثر ركلة ركنية نفذها محمد أوناجم من الجهة اليسرى وهو ما كان سيضمن له البقاء في ظل تعادل شباب الريف الحسيمي سلبيا وقتها.

لكن شباب الريف الحسيمي استطاع ضمان الفوز بالمباراة التي أقيمت بمدينة الحسيمة بشمال البلاد بعد ركلة حرة نفذها عماد اسطيري واسكنها الشباك في الدقيقة 88 ليمنح فريقه البقاء بدوري الأضواء.

وضمن الريف الحسيمي البقاء بفضل تطبيق قاعدة المواجهات المباشرة لفوزه ذهابا على شباب أطلس خنيفرة 1-0 عندما كان يدربه مصطفى مديح بينما تعادل في جولة الإياب 1-1 بالحسيمة.

ورفع شباب أطلس خنيفرة رصيده إلى 32 نقطة وهو نفس رصيد شباب أطلس خنيفرة بعد 30 مباراة.

وبملعب 18 نوفمبر بالخميسات، فاز الاتحاد الزموري للخميسات الذي تأكد هبوطه لدوري الدرجة الأولى من قبل على ضيفه المغرب التطواني 2-1.

تقدم الاتحاد الزموري للخميسات قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول بعد خطأ من الحارس محمد اليوسفي استغله يوسف الزوهري ليرسل الكرة من فوق رأس اليوسفي إلى داخل المرمى.

وتعادل المغرب التطواني في الدقيقة 88 بواسطة سلمان ولد الحاج لكن أصحاب الأرض استعادوا التقدم في الدقيقة 90 عبر جمال بماد.

وزاد نهضة بركان من عدد المباريات التي تعادل فيها بعد أن فرط في تقدمه ليتعادل 1-1 مع الجيش الملكي.

تقدم نهضة بركان في الدقيقة الثانية بالشوط الثاني عبر عبد الهادي حلحول مستغلا خطأ دفاعيا للمنافس قبل أن يتعادل الجيش الملكي في الدقيقة 67 من رأسية المهدي برحمة بعد عرضية حمزة حجي.

واحتل نهضة بركان المركز التاسع برصيد 36 نقطة بعد أن تعادل للمرة 18 هذا الموسم متقدما بفارق نقطتين على الجيش الملكي صاحب المركز الحادي عشر.

وحول المغرب الفاسي تأخره إلى فوز بهدفين مقابل هدف أمام ضيفه النادي القنيطري.

تقدم القنيطري بعد مرور ثماني دقائق بضربة رأس لبدر الكشاني.

وتعادل المغرب الفاسي بهدف رائع من إبراهيما سيديبي بعد تبادل سريع للكرة انتهى بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لترتطم الكرة بالقائم وتسكن الشباك قبل أربع دقائق على نهاية الشوط الأول.

ومنح كريم الولادي الفوز للفريق المحلي في الدقيقة 52 ليرتقي المغرب الفاسي إلى المركز العاشر برصيد 36 نقطة متقدما بفارق ثلاث نقاط على النادي القنيطري الذي يحتل المركز الثاني عشر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com