رياضة

طارق مصطفى يستقيل من قيادة الدفاع الحسني المغربي
تاريخ النشر: 05 مايو 2015 16:34 GMT
تاريخ التحديث: 05 مايو 2015 16:34 GMT

طارق مصطفى يستقيل من قيادة الدفاع الحسني المغربي

الدفاع الحسني يحتل المركز الثامن بالدوري قبل ثلاث جولات على نهاية المسابقة لكن الفريق يبقى بعيدا عن المراكز المؤهلة للمسابقات الخارجية في الموسم المقبل.

+A -A

استقال المصري طارق مصطفى من تدريب الدفاع الحسني الجديدي بعد جلسة عمل جمعته بسعيد قابيل رئيس النادي المنتمي لدوري المحترفين المغربي لكرة القدم اليوم الثلاثاء.

وقال مصطفى للصحفيين ”كنت أتمنى الاستمرار مع الدفاع الحسني الجديدي بطموح كبير غير أن الظروف ليست مساعدة تماما في ظل عدم الوفاء بالتزامات تجديد عقود سبعة لاعبين أساسيين.“

وأضاف لاعب منتخب مصر السابق ”كنت أتمنى أن ألعب على البطولات وأدوار متقدمة هذه السنة لكن واجهنا العديد من المشكلات الموجودة في النادي الذي أتمنى له التوفيق.“

ويحتل الدفاع الحسني المركز الثامن بالدوري قبل ثلاث جولات على نهاية المسابقة لكن الفريق يبقى بعيدا عن المراكز المؤهلة للمسابقات الخارجية في الموسم المقبل.

وكان مصطفى ارتقى من منصب مساعد المدرب إلى الرجل الأول في الدفاع في نوفمبر تشرين الثاني الماضي بعد رحيل مواطنه حسن شحاتة عقب الخروج من كأس العرش.

وقال سعيد قابيل رئيس الدفاع الحسني الجديدي ”حاولنا الاتفاق مع طارق على البقاء حتى نهاية الموسم وحينها إذا ظهر تقصير من الإدارة أو عدم وفاء بتعهدات يمكنه أن يتخذ القرار المناسب.“

وأضاف ”مع احترامي لطارق الذي كان مدربا مساعدا وأصبح لأول مرة مدربا رئيسيا فليس مهمته أن يحدد منح وتعويضات كل لاعب.“

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك