كل ما تريد معرفته عن مباراة الفيصلي والكويت في تمهيدي دوري أبطال آسيا – إرم نيوز‬‎

كل ما تريد معرفته عن مباراة الفيصلي والكويت في تمهيدي دوري أبطال آسيا

كل ما تريد معرفته عن مباراة الفيصلي والكويت في تمهيدي دوري أبطال آسيا

المصدر: كريم محمد ـ إرم نيوز

تقام مساء اليوم الثلاثاء مواجهة عربية قوية بين الفيصلي الأردني وضيفه الكويت الكويتي على ملعب ”عمان“ الدولي في الدور التمهيدي الأول لبطولة دوري أبطال آسيا.

ويبحث الفيصلي عن استكمال المشوار الآسيوي في مواجهة أحلام وطموحات الكويت الكويتي.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي أبرز ملامح مواجهة الفيصلي الأردني والكويت الكويتي في دوري أبطال آسيا:

الموعد والقنوات الناقلة

تقام المباراة في الساعة السادسة مساء اليوم الثلاثاء بتوقيت الأردن السابعة مساء بتوقيت الكويت.

وتذاع المباراة عبر قناة الأردن الرياضية بصوت المعلق أحمد الخلايلة.

ويلعب الفائز من هذا اللقاء مع الاستقلال الإيراني بالدور التمهيدي الثاني ثم يلتقي الفائز مع الريان القطري بآخر الأدوار التمهيدية لينضم الفائز من هذا المشوار للمجموعة الأولى التي تضم الوحدة الإماراتي والشرطة العراقي.

تاريخ المواجهات

تقابل الفريقان 4 مرات عامي 2004 و2007 في دوري أبطال العرب.

في مواجهة 2004 ، فاز الكويت بنتيجة 5-1 ذهابا وإيابا بهدف نظيف.

وفي مواجهة 2007 ، فاز الكويت بهدف نظيف وتغلب الفيصلي بهدف نظيف أيضا.

أسلحة الفيصلي

يحشد الفيصلي أسلحته من أجل تحقيق الفوز على حساب الكويت واستكمال المشوار الآسيوي.

 الفيصلي في مواجهة الليلة دون حضور جماهيري تنفيذا لعقوبة الاتحاد الآسيوي بسبب أحداث مشاركته السابقة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

ويخوض الفيصلي المباراة تحت قيادة فنية جديدة للمدرب التونسي شهاب الليلي بعد إقالة المدرب راتب العويضات من منصبه خلال الأيام الماضية.

وقال الليلي في تصريحاته قبل المباراة إنه طالب اللاعبين بالفوز وتقديم عرض مميز موضحا أنه لا مجال للأعذار في هذه المواجهة ويجب تجاوز جميع العقبات من أجل تحقيق الفوز والتأهل للأدوار القادمة آسيويا.

ويعتمد الفيصلي على تشكيلته التي تضم -على الأرجح- الحارس معتز ياسين وأمامه رباعي الدفاع يزيد أبو ليلى وإبراهيم الزواهرة وإبراهيم دلدوم وبراء مرعي بينما يقود خط الوسط عدي زهران وسالم العجالين ومهدي علامة.. ويقود خط الهجوم خليل بني عطية ويوسف الرواشدة ودومي بن دومي.

أوراق الكويت

يراهن الكويت على أسلحته التي يحشدها من أجل تحقيق الفوز خارج الديار وهو ما أكده وليد نصار مدرب الكويت في حديثه قبل اللقاء مشيرا إلى أن صفوف فريقه مكتملة ولا توجد أي مشاكل فنية أو غيابات تؤثر على الفريق.

وطالب نصار بضرورة تحقيق الفوز وحصد الانتصار على حساب الفيصلي في عقر داره لاستكمال المشوار القاري ، ويعتمد نصار على تشكيلته التي تضم الحارس حميد القلاف وأمامه الرباعي سامي الصانع وفهد الهاجري وفهد حمود ومشاري العنزي في خط الدفاع ويقود خط الوسط يوسف الخبيزي وأمجد عطوان وعبد الله البريكي وفي الهجوم يوسف ناصر وعلاء عباس وبيسمارك فيريرا.

وأكد علاء إبراهيم لاعب الوحدات الأردني الأسبق لـ“إرم نيوز“ أن اللقاء لن يكون سهلا على الإطلاق بالنسبة للفريق خاصة أن جماهير الفيصلي تتطلع لاستكمال مشوار البطولة الآسيوية وهو ما يمثل ضغوطا على الفريق حتى لو أقيمت المباراة دون جماهير.

وأوضح أن الفيصلي لديه دوافع قوية مع قدوم مدرب جديد وهو شهاب الليلي الذي يملك الخبرات في الكرة الأردنية بخلاف تجاربه في تونس مؤكدا أن الكويت -أيضا- لديه لاعبون مميزون وهو ما يساعد الفريق على الظهور بصورة جيدة.

وأكد أن الكويت يملك مهاجما قويا وهو يوسف ناصر صاحب الخبرات والقدرات المميزة وسيكون مصدر إزعاج لدفاع الفيصلي بجانب تحركات ثنائي العراق أمجد عطوان وعلاء عباس وهما إضافة قوية للفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com