خليجي 24.. مدرب الكويت يرشح منتخب عُمان للاحتفاظ بلقب كأس الخليج – إرم نيوز‬‎

خليجي 24.. مدرب الكويت يرشح منتخب عُمان للاحتفاظ بلقب كأس الخليج

خليجي 24.. مدرب الكويت يرشح منتخب عُمان للاحتفاظ بلقب كأس الخليج

المصدر: رويترز

وضع ثامر عناد مدرب الكويت، المنتخب العُماني حامل اللقب، منافسه التالي في كأس الخليج لكرة القدم (خليجي 24)، على رأس المرشحين للتتويج بالبطولة المقامة حاليًا في قطر.

واستهل المنتخب الكويتي، الذي عاد للمنافسات الدولية في ديسمبر كانون الأول 2017، بعدما رفع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) الإيقاف الذي فرضه عليه في 2015؛ بسبب مزاعم التدخل الحكومي في شؤون اللعبة، مشواره في كأس الخليج بفوز مفاجئ 3/1 على السعودية، ليتصدر المجموعة الثانية مبكرًا بعد تعادل عُمان دون أهداف مع البحرين.

وأبلغ عناد، الذي تولى المسؤولية في سبتمبر أيلول بعد إقالة الكرواتي روميو يوزاك، الصحفيين، اليوم الجمعة، قبل المباراة التي تقام غدًا السبت باستاد عبدالله بن خليفة: ”المنتخب العُماني فرض احترامه في الخليج وفرض احترامه في آسيا. هو البطل السابق… ومن وجهة نظري المنتخب العُماني هو المرشح الأول لهذه البطولة“.

وبعد انتصارها الرائع على السعودية في مباراتها الافتتاحية بالبطولة، ستحاول الكويت، صاحبة الرقم القياسي للفوز بالبطولة بـ10 ألقاب، وضع حد لسجلها المتواضع ضد عُمان.

ولم تحقق الكويت أي فوز على عُمان منذ العام 1998، عندما انتصرت عليها لآخر مرة في كأس الخليج بالبحرين، في مسيرة تضمنت 13 مباراة. وفاز المنتخب العُماني على الكويت في آخر 5 مواجهات بينهما.

وقال عناد: ”أنا أحد المعجبين بالمنتخب العُماني.. فريق قوي.. بطل النسخة السابقة. أما عن التاريخ والمواجهات السابقة فهذا يحسب للمنتخب العُماني أنه فاز علينا لمدة طويلة، (لكن) هذا يبقى للتاريخ“.

وأضاف: ”عندنا التاريخ يبدأ من الغد، من بداية المباراة. (عُمان) فريق صعب وفريق قوي، وهي مباراة من أصعب المباريات، أصعب من المباراة الافتتاحية“.

وتابع: ”فريق شاب عنده فنيات عالية، عنده سرعة اللاعبين عنده مدرب ممتاز… (لكن) نحن سندخل المباراة للفوز والثلاث نقاط واستكمال المشوار والصعود للمربع الذهبي. أما عن المنتخب العُماني وفوزه علينا في السابق، فهذا إن دل فإنه يدل على قوة المنتخب العُماني وتطوره“.

من جهته، تحدث إرفين كومان مدرب عُمان بتأثر عن مواطنه الهولندي وسلفه بيم فيربيك الذي تُوفي أمس الخميس عن 63 عامًا بعدما قاد المنتخب العُماني لإحراز لقب النسخة الماضية من كأس الخليج لكرة القدم في الكويت في مطلع العام 2018.

وتولى كومان، وهو الأخ الأكبر لرونالد كومان مدرب هولندا، المسؤولية في فبراير شباط خلفًا لفيربيك الذي استقال عقب الخروج من دور الـ16 في كأس آسيا في مطلع العام الحالي.

وقال كومان في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة: ”بالنيابة عن الاتحاد العُماني لكرة القدم واللاعبين والجهاز الفني أتقدم بالتعازي إلى أسرة بيم فيربيك. كما تعلمون فإن السيد بيم فاز قبل عامين بكأس الخليج مع منتخب عُمان ولم يكن فقط مدربًا جيدًا، بل كان أيضًا شخصًا رائعًا ومحترمًا وكان بمثابة الأب للاعبين العُمانيين“.

وأضاف ”الكل كان في صدمة، وأنا لا زلت في صدمة، لأن السيد بيم أيضًا عمل مع والدي وعندما ترك منصبه في منتخب عُمان رشحني للاتحاد العُماني لكرة القدم“.

وتابع ”أعرف أننا نود إيقاف الوقت لكننا ندرك بالتأكيد أن الوقت يمضي دائمًا“.

وقال الظهير الأيسر علي البوسعيدي عن فيربيك الذي قاد أستراليا للتأهل إلى كأس العالم 2010 وتولى أيضًا تدريب كوريا الجنوبية قبل قيادة عُمان في 2016: ”قضينا معه فترة جميلة بصراحة، هذا الانسان مستحيل ننساه نحن كلاعبين بحكم أن مجموعة كبيرة منا حققت أول بطولة لها معه. هذا الخبر أزعجنا كثيرًا“.

لا أعذار
واستهل المنتخب العماني رحلة الدفاع عن اللقب بالتعادل دون أهداف مع البحرين يوم الثلاثاء الماضي، ورغم سيطرة حامل اللقب على اللعب لأغلب الوقت فإنه يدين بالفضل لحارسه فايز الرشيدي في الخروج بنقطة التعادل بعدما أنقذ سلسلة من الفرص في الدقائق الأخيرة من المنتخب البحريني.

وقال كومان الذي يستعد فريقه لمواجهة الكويت غدًا السبت بعدما حققت بطلة الخليج 10 مرات فوزًا مفاجئًا 3/1 على السعودية في المباراة الأولى: ”لا يوجد أعذار في كرة القدم وسنستعد جيدًا لمباراة الغد. نعرف المنتخب الكويتي ورأيته يلعب وإذا فزت على السعودية فأنت فريق قوي“.

وأضاف ”لعبنا 75 دقيقة جيدة جدًا (أمام البحرين) وحصلنا على العديد من الفرص لكن لم نسجل وهذه هي المشكلة بالطبع. لكني أشعر بثقة تامة لأن اللاعبين يبذلون جهدًا كبيرًا ويلعبون بسعادة كبيرة ويحبون لعب كرة القدم وهذا ما نفعله“.

واستهل المدرب الهولندي مشواره مع المنتخب العُماني بالفوز ببطولة ودية في ماليزيا في مارس آذار ثم حقق 4 انتصارات في 5 مباريات بتصفيات كأس العالم ليحتل المركز الثاني في مجموعته بفارق نقطتين خلف قطر المتصدرة ويقترب من التأهل للدور الثالث.

ومع ذلك، تسبب التعادل مع البحرين في انتقادات لأداء عُمان تحت قيادة كومان المدرب السابق لمنتخب المجر.

وردًا على سؤال عمّا إذا كان يشعر بضغط قبل مواجهة الكويت، قال كومان: ”لا يوجد أي ضغط. اللاعبون يبلون بلاءً حسنًا، وإذا نظرتم لنتائجنا حتى الآن في آخر 9 أشهر فأعتقد أن العديد من العُمانيين يساندون الفريق.. لكننا لا زلنا في عُمان حيث لا يوجد احتراف، ونحن نستخرج أقصى ما لدى اللاعبين. نقدم أقصى ما عندنا مع اللاعبين المتاحين للمنتخب العُماني“.

وواصل ”في هذا المستوى كل مباراة صعبة جدًا. هذه بطولة صعبة من اللحظة الأولى للأخيرة. قدمنا 75 دقيقة جيدة جدًا أمام البحرين لكن التسجيل هو ما يهم في النهاية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com