البحرين تصطدم بإيران في لقاء محفوف بالمخاطر

البحرين تصطدم بإيران في لقاء محفوف بالمخاطر

يستهل المنتخب البحريني، غدا الأحد، مشواره في بطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم المقامة حاليا في أستراليا، بمواجهة نظيره الإيراني ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثالثة من البطولة القارية.

لقاء البحرين مع إيران سيكون محفوفا بالمخاطر بالنسبة للأول الذي يطمح في محو الصورة الذهنية السيئة بعد المستوى الذي ظهر عليه في بطولة كأس الخليج الأخيرة التي أقيمت في السعودية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، حيث ودّع البطولة بنقطتين فقط من تعادلين سلبيين مع اليمن وقطر، وخسارة ثقيلة من المستضيف السعودية بثلاثية نظيفة.

وتخوض البحرين منافسات كأس آسيا للمرة الخامسة في تاريخها بعد قطر 1988 ، ثم الصين 2004 ، وتايلاند 2007 ، وأخيرا قطر 2011.

وأبرز انجازات الكرة البحرينية كانت في النسخة الثالثة عشرة في الصين 2004 عندما احتلت المركز الرابع بجدارة، وكانت على مشارف التأهل للنهائي بعد أن خسرت بصعوبة أمام اليابان 3-4 في الوقت الاضافي من نصف النهائي.

ويدخل منتخب البحرين النسخة السادسة عشر للبطولة بطاقم فني وطني بقيادة مرجان عيد للمرة الثانية على التوالي بعد المدرب سلمان شريدة في النسخة السابقة التي أقيمت في قطر (2011).

ويعول المدرب مرجان عيد على مجموعة من اللاعبين أصحاب الخبرة ومعهم عدد من اللاعبين الشباب الواعدين، حيث استعان بثلاثي شاب لم يشارك في قائمة خليجي 22 هم: فوزي عايش، وعبدالله عمر، وجيسي جون، إلى جانب اللاعبين الشباب: عبد الوهاب المالود، وسيد ضياء سعيد، وسيد أحمد جعفر، وعبد الوهاب علي

بينما تضم قائمة البحرين من أصحاب الخبرة كل من: محمد حسين نجم نادي النصر السعودي، وحسين بابا، وإسماعيل عبد اللطيف، والحارس سيد محمد جعفر.

على الجانب الآخر، تبحث إيران عن استعادة أمجادها مطلع سبعينات القرن الماضي عندما أحرزت اللقب ثلاث مرات في 1968 و1972 و1976.

ويشارك المنتخب الإيراني للمرة الثالثة عشرة في النهائيات، علما بأنه خرج من الدور ربع النهائي في آخر مشاركتين عامي 2007 و2011 بعدما حصل على المركز الثالث عام 2004 في الصين، وكانت آخر مرة بلغ فيها المباراة النهائية عام 1976 عندما توج باللقب الثالث في تاريخه حيث تغلب على الكويت بهدف نظيف.

وشدد المدير الفني للمنتخب الإيراني، البرتغالي كارلوس كيروش، على أن فريقه متشوق لخوض المباراة الأولى برغم أن المنتخب الإيراني لم يخض سوى مباراتين وديتين فقط بعد المشاركة في كأس العالم 2014.

وسيفتقد كيروش خدمات المدافع هاشم بيك زاده بسبب تعرضه لإصابة في يده خلال تدريبات الفريق الكروي بأستراليا استعدادا للبطولة القارية، ليتم استبعاده.

والتقى المنتخبان 15 مرة في مختلف البطولات، ففازت إيران 6 مرات، والبحرين 4 مرات، وتعادلا 5 مرات.

وهو اللقاء الثاني للمنتخبين في بطولات كأس آسيا، حيث كان أول لقاء بينهما عام 2004، وانتهت المباراة وقتها بفوز إيران بأربعة أهداف مقابل هدفين في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com