سوريون يطلقون مبادرة لدعم منتخب الناشئين في المونديال

سوريون يطلقون مبادرة لدعم منتخب الناشئين في المونديال

المصدر: شبكة إرم - ربى الحايك

أطلق سوريّون مبادرة ورؤية خاصة لدعم منتخب الناشئين السوري لكرة القدم في بطولة كأس العالم للناشئين المزمع إقامتها في تشيلي.

وهي عبارة عن اقتطاع 5 ليرات سورية فقط من المرتب الشهري لكل موظف سوري على مدار الأشهر العشرة التي تفصلنا عن البطولة، بحيث يبلغ مجموع ما يتم اقتطاعه من الموظف خلال هذه المدة 50 ليرة سورية فقط. تذهب لدعم منتخب سوريا.

وبيّنت الصفحة الخاصة بهذه المبادرة على ”فيس بوك“ أنه بهذه الطريقة يمكن جمع مايقارب 200 مليون ليرة سورية تساهم في معسكرات التدريب وتأمين مباريات تحضيرية للمنتخب استعدادا للبطولة. نظرا لرغبة الجمهور السوري في أن يظهر المنتخب بمظهر لائق بظلّ الإمكانيات المادية المحدودة وضرورة توفير معسكرات تدريبية عالية المستوى للمنتخب.

خاصة وأن المنتخب السوري هو الممثل الوحيد للعرب في هذه البطولة.

يشار إلى المبادرة لقيت اهتماما لدى البعض، وأوردت الصفحة الخاصة بها تصريحا للدكتور سامر عمران عميد المعهد العالي للفنون المسرحية سابقا حيث يؤكد أنه من المفترض أن تتحمل تلك المسؤولية المؤسسات المختصة في الحكومة بالأحوال العادية. موضحا قبوله للفكرة مشيرا إلى أنها جيدة ضمن الظروف التي تمر بها البلاد، على أن تكون هناك طريقة واضحة وشفافة لوصول هذه الأموال بشكل حتمي لصالح المنتخب كلاعبين ومدربين وفنيين مؤكدا ثقته بأن المنتخب يضمّ مواهب ترفع علم سوريا عاليا.

كما أبدى الكاتب والإعلامي رامي كوسا عبر صفحته الخاصة على ”فيس بوك“ تأييده للفكرة قائلاً: ”أنا من أشد المعجبين بالطرح، ومن أشد مؤيديه“.

ويجد السوريون متنفسا من خلال المشاركات المختلفة التي يقوم بها مواطنوهم في المحافل المختلفة ليخرجوا من أجواء الحرب ولو قليلا. ويعملون على دعمهم ومساندتهم بشتى الإمكانيات المتاحة. وينتظر السوريون من منتخب الناشئين أن يحقق لهم حضورا متميّزا يدفعهم إلى الفرح بظل الظروف التي تمرّ بها البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com