الوداد يحافظ على الصدارة رغم التعثر الجديد

الوداد يحافظ على الصدارة رغم التعثر الجديد

الرباط – عجز الوداد البيضاوي وهو بلا لقب في دوري المحترفين المغربي لكرة القدم منذ خمسة مواسم عن تحقيق الفوز للمباراة الرابعة على التوالي بتعادله بدون أهداف مع مضيفه أولمبيك خريبكة اليوم الأحد لكنه على الأقل عاد متصدراً وحيداً بفارق نقطة وحيدة أمام غريمه الرجاء.

وعاش الوداد الضغط لليلة كاملة بعد انتصار الرجاء بثلاثية نظيفة على شباب أطلس خنيفرة وتساوي الفريقين في القمة ولكل 25 نقطة لكن النقطة التي حصل عليها اليوم في ملعب خريبكة منحته التفوق في القمة بعد 15 جولة من الموسم.

أما خريبكة الذي كاد يودع منافسات دوري الأضواء قبل أن ينجو من الهبوط في الجولة الختامية الموسم الماضي فتعادل للمرة الثانية على التوالي ليتراجع للمركز الرابع وبينه وبين القمة نقطتان.

ولم يحصل الفريقان على فرص كثيرة للتسجيل على أرضية سيئة في ملعب الفسطاط وكانت أولى الفرص للمالي مامادو سيديبي الذي ارتدت تسديدته من القائم.

وطالب خريبكة بالحصول على ركلة جزاء قبل أربع دقائق من النهاية بعد سقوط البديل عماد الرقيوي داخل منطقة الجزاء ثم أطلق زهير المترجي تسديدة من خارج منطقة الجزاء ردها القائم في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وبعد ذلك بقليل أهدر الكوكب المراكشي فرصة الانفراد بالصدارة بعدما هزمه مضيفه أولمبيك أسفي بهدف نظيف على أرضية سيئة أخرى بملعب المسيرة الخضراء في أسفي المطلة على المحيط الأطلسي.

وجاء الهدف الوحيد في الدقيقة 13 من ركلة جزاء نفذها بنجاح عبد الغني معاوي.

ولعب الكوكب بعشرة لاعبين في آخر ربع ساعة بعد طرد لاعبه جمال برارو لحصوله على إنذارين.

ويحتل الكوكب المركز الثالث بأربع وعشرين نقطة بعدما خسر للمرة الخامسة هذا الموسم بينما صعد أسفي للمركز العاشر رافعاً رصيده إلى 19 نقطة.

وفي الجديدة استعاد فريقها الدفاع الحسني نغمة الفوز التي غابت عنه في المباريات الثلاث الأخيرة وانتصر بصعوبة على ضيفه شباب الريف الحسيمي بهدف مقابل لا شيء.

وجاء الهدف الوحيد من ركلة جزاء عن طريق المدافع عبد القادر قاضي في الدقيقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com