ليكنز: تونس لن تكون في نزهة بالنهائيات الإفريقية

ليكنز: تونس لن تكون في نزهة بالنهائيات الإفريقية

تونس – صرح مدرب تونس جورج ليكنز أن فريقه الذي مرت إحدى عشرة سنة منذ توج بطلاً لكأس الأمم الإفريقية لكرة القدم لن يكون في نزهة حين يخوض النهائيات القارية في غينيا الإستوائية هذا الشهر.

وفي المعسكر التدريبي للفريق قال البلجيكي ليكنز الأحد: ”إن الفريق يملك ما يكفي من القدرات للذهاب بعيداً“.

وقال ليكنز قبل أن يبدأ فريقه المشوار بمواجهة زامبيا والرأس الأخضر وجمهورية الكونغو الديمقراطية: ”لن نكون في نزهة وستكون المهمة صعبة على جميع المستويات وسنواجه منتخبات قوية“.

وأضاف: ”لكن ذلك لن يقلل من ثقتنا في إمكانياتنا وفي قدرتنا على الذهاب بعيداً في النهائيات الإفريقية“.

وبدأ المنتخب التونسي الذي توج بطلاً على أرضه في 2004 معسكراً تدريبياً في مدينة المنستير وسيواجه الجزائر ودياً في 11 يناير/ كانون الثاني ثم مالي بعدها بيومين.

واعتبر ليكنز إن استعدادات فريقه للبطولة القارية تسير في أفضل الظروف وبنسق تصاعدي مع انضمام كل اللاعبين لمعسكر الفريق الإثنين.

وقال: ”سنسعى لإعداد الفريق بشكل جيد من الناحيتين البدنية والفنية بالإضافة لدراسة أساليب لعب منافسينا في النهائيات وتحديد مميزات كل فريق“.

وتابع ليكنز وهو مدرب سابق لبلجيكا: ”سنحرص على تطوير الأداء الجماعي للمنتخب والمحافظة على روح الانتصار والثقة بالنفس خاصة في ظل العزيمة القوية للاعبين ورغبتهم في تقديم أفضل ما لديهم خلال البطولة“.

وأضاف: ”كأس أمم إفريقيا بطولة لها مميزاتها الخاصة واللقب لا تفوز به المنتخبات المرشحة دائماً لذلك يمكن انتظار مفاجآت في غينيا الإستوائية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة