هل تقود خلافات الفيصلي والوحدات الكرة الأردنية إلى سيناريو التجميد؟ – إرم نيوز‬‎

هل تقود خلافات الفيصلي والوحدات الكرة الأردنية إلى سيناريو التجميد؟

هل تقود خلافات الفيصلي والوحدات الكرة الأردنية إلى سيناريو التجميد؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

اشتعلت الخلافات بين ناديي الفيصلي والوحدات عملاقي الكرة الأردنية في الساعات الماضية، بعد أن تقدم الأول بشكوى رسمية ضد الوحدات لدى اتحاد الكرة الأردني للجوئه للمحاكم المدنية مخالفًا قوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“.

ويبدو أن سيناريو الخلافات لن يتوقف عند حدود الشكاوى المحلية فالأمر يبدو أنه سيتطور في ظل الخلافات الجماهيرية الواسعة بين الفيصلي والوحدات والتي تلقي بظلالها على الأجواء في الكرة الأردنية حاليًا.

وتستعرض ”إرم نيوز“ مدى تفاقم هذه الخلافات وهل تصل لمرحلة التجميد للكرة الأردنية أم سيكون هناك تدخلات لإنهاء هذه الأمور؟.

سبب الأزمة

أقام الوحدات دعوى قضائية ضد لاعب الفيصلي، عدي زهران، إثر ما قام به من تصرف أثناء مباراة الفريقين في الجولة 17 لبطولة دوري المحترفين، والتي انتهت بفوز الفيصلي 2-1.

وارتكب عدي زهران تصرفًا مسيئًا بعد مباراة القمة بين الفيصلي والوحدات لاستفزاز جماهير المنافس وهو ما تم تصنيفها بأنها حركات لا أخلاقية.

وأصدرت اللجنة التأديبية بالاتحاد الأردني عقوبة ضد اللاعب بالإيقاف لمدة 6 سنوات واعتذر اللاعب للجماهير الأردنية ولكن لجنة الاستئناف خفضت العقوبة إلى 5 مباريات فقط.

وقال يوسف الصقور، رئيس نادي الوحدات، في تصريحات تلفزيونية إن أي فرد تجاوز في حق الوحدات لن يتركه وسيحصل ناديه على حقه وهو ما دفعه للجوء للقضاء المدني.

حرب السوشيال ميديا

أصبحت حرب السوشيال ميديا ومواقع التواصل الاجتماعي بمثابة أزمة حادة تضغط على إدارتي الناديين.

وأعلن نادي الوحدات تعليق نشاطه الرياضي بعد حملة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وجاءت أيضًا شكوى نادي الفيصلي للاتحاد الأردني استجابة لضغوط الجماهير في ظل حرب كلامية وتلاسن بين مشجعي الفريقين.

سيناريو التجميد

يخشى المتابعون سيناريو التجميد للكرة الأردنية خاصة أن اللجوء للقضاء المدني يمثل بالفعل مخالفة لقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“.

وقال الدكتور محمد فضل الله، الخبير باللوائح في الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“، لـ“إرم نيوز“ إن اللجوء للقضاء العادي في القضايا الرياضية أمر مرفوض ويهدد بالفعل بتجميد النشاط.

وأضاف: ”إذا صدر حكم قضائي ونفذه اتحاد الكرة الأردني فهو أمر يهدد اللعبة بالإيقاف بسبب الأزمة التي تهدده بالتجميد“.

احتواء الخلافات

وطالب محمد عمر مدرب الوحدات الأردني الأسبق لـ“إرم نيوز“ المسؤولين عن الكرة الأردنية بمحاولة احتواء الخلافات خاصة أن الجميع يقف صفًا واحدًا خلف منتخب النشامى في النهاية.

وأضاف: ”أتمنى أن تنتهي الخلافات وتسود الروح الرياضية من جديد بعيدًا عن أي تجاوزات ويحصل كل فرد على حقه وكل فريق على حقوقه“.

وأكد طارق يحيى مدرب الفيصلي الأردني الأسبق لـ“إرم نيوز“ أن الكرة الأردنية متطورة ورائعة وأجواءها الجماهيرية تحفز الجميع للتألق ولكن الخروج عن النص مرفوض.

وأضاف: ”لا شك أن يرتقي الفيصلي والوحدات فوق أي خلافات وتعود الروح الرياضية للمشهد من جديد وخاصة أن الفريقين من أهم عناصر منظومة الكرة الأردنية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com