رئيس وزراء أستراليا ”منزعج“ من حبس اللاعب البحريني حكيم العريبي في تايلاند

رئيس وزراء أستراليا ”منزعج“ من حبس اللاعب البحريني حكيم العريبي في تايلاند

المصدر: رويترز

قال سكوت موريسون، رئيس وزراء أستراليا، يوم الثلاثاء، إنه ”منزعج“ من رؤية لاعب كرة القدم اللاجئ البحريني حكيم العريبي محبوسًا في تايلاند، وإنه أبلغ رئيس وزراء تايلاند بأن هذه مسألة تؤخذ بجدية في أستراليا.

وتتزايد الضغوط على بانكوك لإطلاق سراح ”العريبي“، الذي ألقت السلطات في تايلاند القبض عليه في نوفمبر/ تشرين الثاني نيابة عن الحكومة البحرينية، فطالبت كانبيرا والاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بإعادته إلى أستراليا حيث يلعب كرة القدم.

وقال العريبي، الذي فرَّ من البحرين في عام 2014 وحصل بعد ذلك على إقامة دائمة في أستراليا، إنه سيتعرَّض للتعذيب إذا أعيد إلى البحرين بسبب انتقاده للأسرة الحاكمة.

وقال موريسون إنه ”منزعج“ من رؤية العريبي مكبلًا بأغلال في قدميه لدى وصوله إلى محكمة في بانكوك، أمس الاثنين، ومدَّت المحكمة حبسه شهرين.

وقال موريسون لشبكة ”سكاي نيوز“ التلفزيونية: ”أعتقد أن ذلك كان مخيّبًا للآمال للغاية، وأعلم أنه أزعج العديد من الأستراليين وقد ذكَّرتُ رئيس وزراء تايلاند بشكل لائق، أنَّ الأستراليين يتعاطفون معه بشدة“.

وأضاف: ”سنستمر في عرض ذلك، ليس فقط على تايلاند بل أيضًا على البحرين“.

وقال رئيس وزراء تايلاند برايوث تشان-أوتشا، أمس الثلاثاء، إن حكومته لا يمكنها التدخل في إجراءات المحكمة.

وقال للصحفيين: ”لا تتعجلوا النتائج بشأن الحكم ولا تسيسوا الأمر“.

وقال وزير خارجية تايلاند دون برامودويناي، إن على أستراليا والبحرين التفاوض للتوصل إلى حل.

وأضاف للصحفيين: ”لسنا معنيين في هذا الأمر وهي مسألة يتعين أن تتحدث بشأنها الدولتان“.

وتابع: ”إذا لم تتوصلا لحل فإن تايلاند مستعدة للوساطة. وأنا على ثقة من أن المسألة لن تصعد لكن في الوقت الراهن سيظل حكيم في رعاية السلطات التايلاندية.

وأدين العريبي بإتلاف مركز للشرطة في بلده عام 2014 وحكم عليه بالسجن عشرة أعوام غيابيًّا.

لكن العريبي ينفي ارتكاب أيّ مخالفة، قائلًا إنه ”كان يلعب في مباراة مذاعة على الهواء في ذلك الوقت“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com