مباراة فلسطين وأستراليا.. هل يعمق الفدائي جراح الكنغر في كأس آسيا 2019؟

مباراة فلسطين وأستراليا.. هل يعمق الفدائي جراح الكنغر في كأس آسيا 2019؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

يخوض منتخب فلسطين مواجهة قوية، الجمعة، أمام نظيره أستراليا، في ملعب ”مكتوم بن راشد“ بنادي الشباب الإماراتي، في ثاني جولات المجموعة الثانية ببطولة كأس الأمم الآسيوية 2019.

ونجح منتخب فلسطين في اقتناص نقطة غالية من أنياب سوريا في الجولة الأولى، بعد التعادل دون أهداف، بينما تلقى منتخب أستراليا حامل اللقب هزيمة مباغتة أمام الأردن بهدف نظيف.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ أبرز ملامح مواجهة فلسطين وأستراليا فإلى السطور القادمة:

موعد المباراة والقنوات الناقلة:

تقام المباراة في الساعة 13:00 ظهرًا بتوقيت فلسطين 15:00 عصرًا بتوقيت أبوظبي.

وتنقل مباراة فلسطين وأستراليا على قنوات beIN SPORTS MAX 1 HD AR، وbeIN SPORTS MAX 2 HD AR، وAlkass EXTRA One HD، وAlkass EXTRA TWO HD.

ولم يسبق أن تقابل المنتخبان في أي بطولة رسمية.

حسابات التأهل

ضمِن المنتخب الأردني التأهل عبر هذه المجموعة بعد وصوله إلى 6 نقاط من انتصارين على حساب أستراليا وسوريا، بينما يبقى منتخب سوريا وأيضًا فلسطين برصيد نقطة ومنتخب أستراليا بلا نقاط.

ويعني الفوز انتعاش فرص منتخب فلسطين للتأهل، خاصة أنه يصل إلى 4 نقاط، وهو ما يجعل لقاءه الأخير ضد الأردن كفيلًا بصعوده رسميًا حال حصد نقطة واحدة.

ويحتاج منتخب أستراليا للفوز بكل تأكيد للعودة بقوة للمنافسة على التأهل وتجنب الدخول في أي حسابات معقدة، وخوفًا من انتفاضة سوريا بالجولة الأخيرة.

ماذا يملك الفدائي؟

يراهن منتخب فلسطين في المقام الأول على سلاح الروح القتالية لتعويض الفوارق الفنية التي يتفوق بها حامل اللقب منتخب أستراليا، وبالطبع سيكون التنظيم التكتيكي أمرًا مهمًا في حسابات المدرب الجزائري نورالدين ولد علي.

يغيب عن منتخب فلسطين مدافعه محمد صالح الذي تعرض للطرد في لقاء سوريا، وحاول ولد علي مدرب الفدائي بث الثقة في نفوس لاعبيه، مؤكدًا قبل اللقاء في المؤتمر الصحفي أن الكرة لم تعد تعترف بأي فوارق والأمور التكتيكية سيكون لها دور كبير في حسم اللقاء.

من المرجح أن لا تشهد تشكيلة الفدائي تغييرات كبيرة مع وجود الحارس المميز رامي حماده، وعلى الأرجح سيعوض مصطفى كبير الذي يلعب بالأرجنتين أو تامر مصطفى مدافع هلال القدس الفلسطيني اللاعب الغائب محمد صالح بجوار القائد عبداللطيف البهداري مع الظهيرين مصعب البطاط وعبدالله جابر في خط الدفاع.

لعب تامر صيام دورًا مهمًا كصانع ألعاب، ولاعب سريع ينقل الهجمات لمرمى المنافسين وهو ما يعول عليه المدرب ولد علي بجانب لمسات سامح مراعبة وتحركات المهاجم ياسر بينتو الذي يلعب في تشيلي أو محمود وادي لاعب النادي المصري.

واتسم أداء خط الوسط بالمنتخب الفلسطيني بالالتزام الشديد في ظل انضباط دفاعي من جوناثان كانتيلانا وبابلو برافو ومحمد درويش.

وقال عماد أيوب مهاجم منتخب فلسطين الأسبق والذي لعب بالدوري المصري من قبل لشبكة ”إرم نيوز“، إن الفوارق الفنية كبيرة بالفعل مع أستراليا، ولكن هناك عوامل أخرى مهمة جعلت الأردن تهزم أستراليا مثل الجانب التكتيكي والالتزام بالتعليمات.

وأضاف: ”أعتقد أن غلق المساحات واستغلال المرتدات سيكون سلاحًا مهمًا للاعبي فلسطين في مواجهة أستراليا حامل اللقب“.

انتفاضة أستراليا

يبحث منتخب أستراليا أو الكنغر عن انتفاضة تعيد إليه الفرصة بقوة للتأهل بعد الهزيمة أمام الأردن، وأكد المدرب جراهام أرنولد المدير الفني أن أمور عديدة تغيرت في كأس آسيا خلال 4 أعوام كما أن منتخب أستراليا نفسه اختلف تمامًا.

وتأكدت جاهزية توم روجيتش لاعب الوسط بعد تعافيه من إصابة بكسر في عظمة اليد بينما يغيب ماثيو ليكي ولن يكون أندريو نابوت جاهزًا تمامًا للمباراة.

ويعتمد المدرب جراهام على طريقة 4-2-3-1 باللعب بالحارس ماثيو رايان وأمامه الرباعي ميلوس ديجيناك وترينت ساينسبري ورايان جرانت وعزيز بيهيش للدفاع، ويعول مدرب أستراليا على ثنائي الارتكاز ماسيمو لونجو ومارك ميليجان مع صانع الألعاب توم روجيتش والجناح الخطير روبي كروس وأوبر ماييل وجيمي ماكلارين للهجوم.