وفاة سلطان ماجد العدوان رئيس النادي الفيصلي الأردني

وفاة سلطان ماجد العدوان رئيس النادي الفيصلي الأردني

نعى النادي الفيصلي الأردني، سلطان ماجد العدوان رئيس النادي الذي تُوفي فجر اليوم السبت عن عمر يناهز الـ 83 عامًا.

وسيشيع جثمان رئيس النادي الفيصلي الراحل بعد صلاة عصر اليوم من مسجد الشونة الجنوبية في الأردن إلى مثواه الأخير بمقبرة الشونة.

والشيخ سلطان ترأس الاتحاد الأردني لكرة القدم خلال سبعينيات القرن الماضي، ويعتبر أحد أعمدة لعبة كرة القدم محليًا وإقليميًا، في ظل الإنجازات الكبيرة التي حققها خلال مسيرته الحافلة كلاعبٍ، وإداري، ورئيس نادٍ.

وبحسب ”ويكيبيديا“، بدأت مسيرة الشيخ سلطان ماجد العدوان مع الفيصلي الأردني بعد أن أنهى دراسته في لبنان العام 1955 حيث عاد إلى الأردن وانضم إلى الفيصلي الأردني، وكان قد شارك في لبنان أثناء دراسته هناك مع فريق النهضة، وهو أحد فرق المقدمة هناك خلال تلك الفترة.

وكان النادي الفيصلي خلال تلك الفترة في مقره القديم في جبل عمان يحوي العديد من الأنشطة، أبرزها: الملاكمة، وكرة السلة، وكرة اليد، وسرعان ما تم انتخابه عضوًا لمجلس إدارة جنبًا إلى جنب مع تواجده كلاعب، ولم يكن ذلك محظورًا خلال تلك الفترة، أما على صعيد المنتخب الوطني فقد مثله منذ العام 58 وحتى العام 67.

وقال النادي الفيصلي عبر تويتر :“تقبل التعازي بوفاة أغلى الرجال فقيد الوطن معالي الشيخ سلطان ماجد باشا العدوان في قاعة عمان في المدينة الرياضية، وذلك بعد الدفن الذي سيكون بعد صلاة عصر اليوم من مسجد الشونة الجنوبية إلى مثواه الأخير بمقبرة الشونة.“.

ونعى الأمير علي بن الحسين، الشيخ سلطان عبر حسابه على تويتر مغردا :“لقد كنت، ومنذ بداية مسيرتي بكرة القدم الاردنية، الصديق وصاحب المشورة والسند، وسنفتقد ذلك، وسنشتاق الى حكمتك ودورك القيادي، و حرصك على البلد.

تعازينا الحارة مني و من أسرة كرة القدم الأردنية الى عشيرة العدوان،، ورحمك الله يا صديقي ويا عميد الكرة الاردنية الشيخ سلطان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com