هزيمة الرجاء والتطواني والوداد في صدارة الدوري المغربي

هزيمة الرجاء والتطواني والوداد في صدارة الدوري المغربي

زاد القنيطري من صعوبة موقف الرجاء البيضاوي بعدما هزمه 1-0 ليدفع به على بعد 5 نقاط من الصدارة في دوري المحترفين المغربي لكرة القدم السبت.

أما المغرب التطواني حامل اللقبK فخسر على نحو مفاجىء على يد المغرب الفاسي صاحب المركز قبل الأخير 2-0 ليتراجع للمركز الرابع في جدول الترتيب.

وامتدت مباراة اولمبيك أسفي متذيل الترتيب على أرضه مع الاتحاد الزموري للخميسات لأكثر من 10 دقائق كوقت محتسب بدل ضائع لكن صاحب الأرض انتصر في النهاية بعد أحداث مثيرة.

وحقق القنيطري فوزه بهدف المدافع الكونغولي روزان فاريل من ضربة رأس استغل فيها الخروج الخاطيء للحارس خالد العسكري في الدقيقة 56.

وبينما ارتفع رصيد القنيطري إلى 13 نقطة من 8 مباريات في المركز الثالث، تراجع الرجاء وصيف البطل للمركز الثامن ولديه 11 نقطة.

ويتصدر الوداد الغريم التقليدي للرجاء في الدار البيضاء الترتيب برصيد 16 نقطة من 8 مباريات بانتصاره 2-0 على شباب أطلس خنيفرة الجمعة.

وقال جوزيه روماو مدرب الرجاء إنه لا يخشى على فريقه رغم تعرضه للهزيمة الثالثة هذا الموسم.

وأضاف المدرب البرتغالي للصحفيين ”لعبنا بشكل جيد اليوم ووصلنا أكثر من مرة للمرمى لكن الحظ عاكسنا.“

وتابع ”لا خوف على الرجاء لأننا نسير في الاتجاه الصحيح في ظل عودة بعض اللاعبين لسابق مستواهم ومع استعادة البعض الآخر لجاهزيتهم.“

وكان الرجاء الأفضل نسبيا في الشوط الأول بفضل تألق القائد رشيد السليماني في مركز الظهير الأيمن الذي أطلق تسديدة قوية في الدقيقة 35 بعد مجهود فردي لكن أنقذها الحارس عبد الرحمن الحواصلي.

وجرب لاعب الوسط المدافع أحمد شاغو حظه من مسافة بعيدة لكنها مرت بجوار القائم.

وكاد القنيطري أن يضاعف النتيجة مستغلا سرعة عماد أومغار في الهجمات المرتدة لكنه فشل في محاولتين وهو منفرد بالمرمى.

وأتيحت للرجاء فرصتان لإدراك التعادل عبر البديل حمزة أبو رزوق لكن محاولته من ضربة رأس أخطأت المرمى كما أضاع الكونجولي ليس مويتيس فرصة أخرى في الدقيقة 90.

وهنأ المحجوب بكري المدرب المساعد للقنيطري لاعبيه وقال ”نستحق هذا الانتصار الذي أكد بأن آخر انتصارين لم يكونا بالصدفة وهنا أهنيء اللاعبين على حسن تطبيقهم للتعليمات وتعاملهم الذكي مع أطوار المباراة التي كانت صعبة.“

وأضاف ”ما حققناه تتويج للعمل الذي نقوم به منذ مدة كما أنه جاء في الوقت المناسب حيث تنتظرنا مباريات صعبة في الأسابيع القادمة.“

وفي فاس خسر التطواني للمرة الثانية على التوالي وكانت بهدفين نظيفين أمام مضيفه المتعثر المغرب الفاسي على أرضية الملعب الكبير.

ومنح أنور عبد المالكي التقدم للمغرب الفاسي بعد ثلاث دقائق من انطلاق الشوط الثاني بضربة رأس على اثر تمريرة عرضية من الجهة اليسرى قبل أن يضيف اللاعب نفسه الهدف الثاني في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع بعد أن استخلص الكرة من أحمد جاحوح ليتبادلها مع البديل سمير مالكويت ثم يخدع الحارس محمد اليوسفي.

والفوز هو الأول للفاسي هذا الموسم لكنه بقي في المركز 15 وله ست نقاط بينما يملك التطواني 12 نقطة.

وقال عزيز العامري مدرب التطواني ”لعبنا اليوم أمام فريق قوي لعب بشكل جيد وبروح قتالية حيث كان انتصاره مستحقا رغم أننا كنا الأفضل في الشوط الأول.“

وانتزع اولمبيك أسفي المتذيل أول انتصاراته هذا الموسم وكان أمام ضيفه الاتحاد الزموري للخميسات 2-1.

و أهدر عبد الغني معاوي ركلة جزاء في الدقائق الاولى لكنه تدارك الأمر ومنح اولمبيك أسفي التقدم قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول.

وأضاف زميله الشاب يحى عاطية الله الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 53 بالطريقة نفسها من هجمة مرتدة.

وقلص الاتحاد الزموري للخميسات الفارق قبل خمس دقائق من النهاية عبر إسماعيل الحداوي من ركلة جزاء.

وطرد الحكم نور الدين الجعفري لاعب اولمبيك أسفي أمين البقالي في الوقت المحتسب بدل الضائع قبل أن يحتسب للاتحاد الزموري للخميسات ركلة جزاء في الدقيقة العاشرة من الوقت المضاف لكن البديل عبد المجيد الدين الجيلاني أهدرها بعد تدخل ناجح للحارس حمزة حمودي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com