قطر ترد: السؤال هو ”متى“ وليس ”هل“ ستنظم كأس العالم

قطر ترد: السؤال هو ”متى“ وليس ”هل“ ستنظم كأس العالم

الدوحة – أعلنت قطر التي تواجه ضغوطاً متزايدة قبل ثماني سنوات من استضافتها لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 إن السؤال المطروح الآن هو متى وليس هل سيتم تنظيم البطولة.

وبعد تصريح مثير للجدل لتيو تسفانتسيجر عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قال فيه: ”قطر لن تستضيف نهائيات كأس العالم بسبب ارتفاع درجة الحرارة فيها خلال أشهر الصيف“، أكدت الدولة الخليجية أنها أثبتت من خلال تقنية التبريد المبتكرة أنها قادرة على استضافة الحدث.

وقطر في انتظار نتيجة تحقيق يجريه الفيفا ويقوده المدعي العام الأمريكي السابق مايكل جارسيا في حصولها على حق التنظيم، وأعلنت أنها تثق في أن التقرير النهائي لجارسيا سيبريء ساحتها.

كما يضغط رئيس الفيفا سيب بلاتر لإقامة النهائيات خلال الشتاء حيث تصبح الحرارة أكثر ملاءمة لكن بياناً للجنة المنظمة المحلية لكأس العالم أشار إلى أن قطر جاهزة للتنظيم صيفاً أو شتاء.

وجاء في البيان: ”السؤال المطروح الآن هو متى سيتم تنظيم البطولة وليس هل ستستضيف قطر البطولة أم لا، سواء قررت أسرة كرة القدم الدولية إقامة البطولة صيفاً أو شتاء فنحن جاهزون“.

وتابع البيان: ”لقد تمكنا في الصيف الماضي من إثبات أن تنظيم بطولة كأس العالم في قطر شيء ممكن من خلال تقنية التبريد المبتكرة، كما أثبتنا أن تكنولوجيا التبريد تعمل بشكل فعال في الهواء الطلق ليس في الملاعب فحسب حيث أننا أقمنا منطقة للجماهير في الهواء الطلق لمتابعة مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم في البرازيل 2014 واستقبلت هذه المنطقة المشجعين في أجواء مبردة ومريحة ودرجات حرارة لا تتجاوز 22 درجة مئوية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com