جدل في وسائل الإعلام الأمريكية حول ملف المغرب لاستضافة كأس العالم 2026 – إرم نيوز‬‎

جدل في وسائل الإعلام الأمريكية حول ملف المغرب لاستضافة كأس العالم 2026

جدل في وسائل الإعلام الأمريكية حول ملف المغرب لاستضافة كأس العالم 2026

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

بدأ الصراع حول تنظيم كأس العالم 2026 يشتد بين الملفين المرشحين، إذ يتنافس ملف المغرب مع ملف ثلاثي يضم الولايات المتحدة الأمريكية، وكندا، والمكسيك.

وانتقدت بعض وسائل الإعلام الأمريكية الملف المغربي؛ لكونه لا يضم ملاعب جاهزة ويراهن على بناء ملاعب جديدة يبلغ عددها على الأقل 5 ملاعب، بينما يتوافر الملف المنافس على ملاعب جاهزة وأكثر من العدد المطلوب في 3 دول.

ومن أبرز وسائل الإعلام التي انتقدت الملف المغربي صحيفة “ نيويورك تايمز “ والتي أعتبرت أن الملف المغربي يحتاج لجهود كبيرة لإقناع أعضاء الاتحاد الدولي لكرة القدم.

كما أن بعض وسائل الإعلام الأمريكية ومن بينها موقع ”أ بي سي نيوز“ أشادت بالملف المغربي واعتبرته ملفًا جيدًا؛ لأنه صِيغَ من طرف خبراء ومختصين وانتظر المسؤولؤن تقديم الملف المنافس ليقدومه للفيفا.

واعتبرت وسائل الإعلام الأمريكية أن الملف المغربي يغري العالم لكونه سيصرف ميزانية كبيرة على بناء الملاعب الرياضية، وهي فرصة للشركات الكبرى في بضع دول للحصول على مشاريع في الدولة الأفريقية.

ويتوافر المغرب حاليًا على 6 ملاعب جاهزة و3 ملاعب في طور الإنشاء بكلٍّ من تطوان ووجدة والناظور، وستنتهي بها الأشغال في نهاية السنة المقبلة، كما أن الملعب الثاني في الدار البيضاء وملعب الجديدة في طريق الإنجاز إذ وضع حجر الاساس لهما منذ أزيد من سنة.

وعكس الملفات السابقة؛ إذ كان المغرب يضع -فقط- مشاريع الملاعب فالملف المغربي الجديد يتوافر على 9 ملاعب،6 منها جاهزة و3 في طريقها لتكون جاهزة في غضون سنتين، ويحتاج فقط لـ3 ملاعب جديدة من المحتمل أن يتم بناؤها حسب المدن المرشحة بكل من ورزازات والدار البيضاء والجديدة.

ويزور المغرب حاليًا السويدي غوران إيريكسون المدرب السابق لمنتخب إنجلترا والذي عبر عن دعمه للملف المغربي، مؤكدًا أن أفريقيا تستحق تنظيم كاس العالم مرة أخرى بعد نسخة 2010.

ورغم مطالبة الفيفا للاتحاد القاري بالحياد، وعدم إعلان موقفه من الملفات المنافسة، لكن رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الملغاشي أحمد أحمد قدّم الدعم للملف المغربي، وطالب الاتحاد الأفريقي بدعمه، كما أن الملف المغربي قد يكسب العديد من الأصوات الأوروبية بحكم موقعه الجغرافي وقربه من الجماهير الأوروبية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com