كأس ولي العهد الكويتي.. من يكسب الرهان القادسية أم العربي؟ – إرم نيوز‬‎

كأس ولي العهد الكويتي.. من يكسب الرهان القادسية أم العربي؟

كأس ولي العهد الكويتي.. من يكسب الرهان القادسية أم العربي؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تقام، مساء الأحد، مواجهتان مثيرتان في دور نصف النهائي لبطولة كأس ولي العهد الكويتي، على رأسهما اللقاء المرتقب بين القادسية والعربي في مواجهة كلاسيكية مثيرة، فيما يلتقي الكويت مع النصر في نفس المرحلة.

ويلتقي الفائزان من هاتين المباراتين في الدور النهائي للبطولة يوم 30 يناير الجاري، على ملعب ”جابر الأحمد“ الدولي بالكويت.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“، في التقرير التالي، أبرز ملامح مواجهة القادسية والعربي.. فإلى السطور التالية:

أجواء الديربي
تقام مباراة الديربي الكويتي المثير بين القادسية والعربي، وهو ما يزيد من صعوبة الأجواء في اللقاء.

وتقابل الفريقان 157 مرة، ويتفوق القادسية 63 مرة، بينما فاز العربي 55 مرة، وانتهت 38 مباراة بالتعادل، وسجل القادسية 199 هدفًا، بينما أحرز العربي 192 هدفًا.

وكان آخر لقاء بين الفريقين في الدوري الكويتي قد أُقيم يوم 15 سبتمبر الماضي، وانتهى بالتعادل بهدفين لكل منهما.

وتقابل الفريقان في بطولة كأس ولي العهد 16 مرة، فاز القادسية 8 مرات مقابل 7 انتصارات للعربي وتعادل وحيد، وسجل القادسية 21 هدفًا مقابل 15 هدفًا للعربي.

يتقاسم صدارة هدافي ديربي الكويت: جاسم يعقوب مهاجم القادسية وعبدالرحمن الدولة والسوري فراس الخطيب ثنائي العربي برصيد 14 هدفًا.

وفاز القادسية باللقب 8 مرات مقابل 7 ألقاب للعربي ثم الكويت برصيد 6 ألقاب.

أوراق القادسية
يسعى القادسية بقيادة مديره الفني الكرواتي داليبور لتحقيق الفوز، خاصة أن الفريق قدّم مستويات طيبة في البطولة وتصدر مجموعته بدون هزيمة، ويملك أقوى هجوم بالبطولة برصيد 25 هدفًا.

ويراهن القادسية على خبرة مهاجمه بدر المطوع، مع وجود الإيفواري لاسينا ديابي الذي سجل هدفين في آخر لقاء له مع الفريق.

ورغم غياب الغاني رشيد سومايلا لاعب الفريق للإصابة، إلا أن باقي الأوراق الدفاعية مميزة بالنسبة لفريق القادسية، ويعتمد على ضاري سعيد وحسين فاضل بجانب عبدالعزيز المشعان.

أسلحة العربي
يعتمد العربي بقيادة مديره الفني محمد إبراهيم على توليفة متوازنة بين الدفاع والهجوم، خاصة أن الفريق عانى في الفترات الأخيرة من تذبذب النتائج بشكل واضح.

ويعوّل العربي الكثير على قدرات الثنائي المنضم حديثًا، البرازيلي باسوس والعماني سعيد الرزيقي، الذين سيمثلان جانبًا مهمًا من خطط المدرب محمد إبراهيم، مع وجود المهاجم النيجيري بوبي كليمنت والإيفواري إبراهيما كيتا.

وأكد شوقي السعيد، مدافع الاتحاد المصري، والذي بدأ الموسم مع العربي الكويتي ورحل في يناير الجاري، لشبكة ”إرم نيوز“، أنه سعيد بتجربة العربي ويتمنى التوفيق للفريق الكويتي.

وقال السعيد: ”أعتقد أن مباراة القادسية صعبة للغاية بالنسبة للفريق، ولا بد أن يتحلى لاعبو العربي بالصبر والالتزام التكتيكي، خاصة في ظل خبرة المدرب محمد إبراهيم“.

مواجهة الكويت والنصر
يدخل فريق الكويت حامل لقب كأس ولي العهد اختبارًا صعبًا أمام نظيره النصر في مواجهة صعبة للفريقين.

وتأهل فريق الكويت في صدارة ترتيب المجموعة في البطولة، بينما احتل النصر المركز الثاني في مجموعته، ويسعى فريق الكويت بقيادة مديره الفني الأردني عبدالله أبوزمع الذي يملك مجموعة من اللاعبين الموهوبين والمميزين على رأسهم: فهد العنزي والسوري محمد حامد ميدو بجانب بهاء فيصل المنضم حديثًا للكويت.

ويأمل النصر بقيادة مديره الفني ظافر العدواني تحقيق المفاجأة، والإطاحة بالكويت خارج البطولة، ويعتمد النصر على أبرز لاعبيه، وخاصة مشعل فواز بجانب اللاعب البحريني سيد ضياء وزين العنزي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com