مباراة عُمان والبحرين.. هذه ملامح صراع حلم التأهل لنهائي كأس الخليج – إرم نيوز‬‎

مباراة عُمان والبحرين.. هذه ملامح صراع حلم التأهل لنهائي كأس الخليج

مباراة عُمان والبحرين.. هذه ملامح صراع حلم التأهل لنهائي كأس الخليج

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

ينتظر عشاق الكرة العربية المواجهة القوية التي تجمع بين منتخبي البحرين وعُمان، مساء الثلاثاء، في دور الأربعة ببطولة كأس الخليج، التي تحمل رقم 23 في نسختها التي تستضيفها دولة الكويت.

ويتنافس المنتخبان على حسم التأهل لنهائي بطولة خليجي 23 وسط صراع تكتيكي مرتقب بين التشيكي ميروسلاف سكوب المدير الفني للمنتخب البحريني، والهولندي بيم فيربيك المدير الفني للمنتخب العُماني.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي بعض ملامح الصراع التكتيكي المنتظر بين فيربيك وسكوب..

سيناريو عبور السعودية

يتطلع فيربيك لتكرار سيناريو عبور السعودية في آخر لقاء خاضه المنتخب العُماني في دور المجموعات ببطولة كأس الخليج.

ويسعى فيربيك في لقائه ضد البحرين لعبور عقبة نصف النهائي، ولكن كيف يدور السيناريو لتخطي عقبة رجال المدرب سكوب؟.

تتجه الأنظار لمباراة السعودية التي شهدت تألقًا لافتًا للاعبي منتخب عُمان من خلال اللعب بسيناريو الهجمة المرتدة، بعد غلق المناطق الدفاعية بصورة كبيرة أمام لاعبي الأخضر.

وتمنح طريقة فيربيك 4-2-3-1 توازنًا بين خطي الوسط والهجوم، خاصة أن اللاعب عبد العزيز المقبالي يجيد دور المهاجم المتأخر، وأيضًا صناعة اللعب بخلاف الارتداد الدفاعي من جناحي المنتخب رائد إبراهيم وجمال البحمدي.

وقال شريف الخشاب، المدرب الأسبق بالدوري العُماني، لـ“إرم نيوز“ إنه شاهد مباراة عُمان والسعودية وتابع ما قدمه فيربيك وأعجبه الأداء الدفاعي والانضباط التكتيكي، وإن كانت القدرات للمنتخب السعودي أقل في ظل غياب القوة الضاربة.

وأضاف: “ أعتقد أن دور وخبرة لاعب مثل عبد العزيز المقبالي خلف المهاجم خالد الهاجري تمثل قوة هجومية مؤثرة لعُمان“.

الثلاث رئات

يعوّل المدرب سكوب على منطقة وسط الملعب بشكل كبير في خططه مع المنتخب البحريني بالاعتماد على 3 رئات.

يلعب سكوب بثلاثة لاعبين في وسط الملعب لعمل ستارة دفاعية، وغلق أي مساحات للاختراق من الأطراف، وأيضًا من العمق.

ويبني المدرب التشيكي خططه على محور الارتكاز عبد الوهاب الصافي، الذي يبذل مجهودًا كبيرًا، وأيضًا سيد ضياء الدينامو في وسط الملعب بجانب كميل الأسود.

المايسترو كانو صمام الأمان

ترتكز خطط المدرب فيربيك على الدور المهم والحيوي الذي يلعبه نجم الوسط أحمد مبارك كانو في ضبط إيقاع المنتخب العُماني، والتحكم في المستويات الخاصة بالفريق.

ويتسم أداء كانو بالتمرير وضبط التحركات في وسط الملعب بتوزيع الكرات بشكل مناسب؛ ليمنح المنتخب العُماني طريقة لعب مشابهة للطواحين الهولندية، بما يتناسب مع فكر فيربيك.

ويعتمد كانو على خبراته الطويلة نتيجة مشواره مع العين الإماراتي والأهلي والفتح السعودييْن والريان والسيلية القطرييْن في مشوار اللاعب صاحب الـ33 عامًا.

جاهزية راشد وضربة سكوب

ذكرت تقارير صحفية أن المهاجم جمال راشد مهدد بقوة بالغياب عن اللقاء، وهو ما يمثل ضربة موجعة بالنسبة للمنتخب البحريني.

يعتمد سكوب في خططه على التحركات التي يقوم بها جمال راشد من الجبهة اليسرى وقيامه بدور المهاجم الثاني، مستغلًا سرعته وقدراته التهديفية وخبراته مع المحرق البحريني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com