الاتحاد اليمني يطلب حكمًا أجنبيًا لمباراة العراق.. ويهاجم السعودي سلطان الحربي

الاتحاد اليمني يطلب حكمًا أجنبيًا لمباراة العراق.. ويهاجم السعودي سلطان الحربي

المصدر: د ب أ

تقدم الاتحاد اليمني لكرة القدم، بطلب رسمي للجنة الفنية لبطولة كأس الخليج (خليجي 23)؛ من أجل الاستعانة بحكام أجانب في المباراة المقبلة أمام المنتخب العراقي، المقرر لها غدًا الجمعة، في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية.

وودعت اليمن منافسات خليجي رسميًا بعد الخسارة بهدف نظيف أمام المنتخب البحريني، في مباراة شهدت العديد من الأخطاء التحكيمية، والاعتراضات العديدة من الفريق اليمني .

وأكد الدكتور حميد الشيباني، أمين عام الاتحاد اليمني لكرة القدم، أن الحكم السعودي سلطان الحربي ظلم المنتخب اليمني كثيرًا في مباراة الفريق مع البحرين، وقد أوضحنا الموقف للجنة الفنية بشكل رسمي، وطلبنا حكامًا أجانب .

وقال الشيباني، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية: ”هذا الطلب ليس مرتبطًا بفرصة المنتخب اليمني وانعدام حظوظه في التأهل للدور قبل النهائي؛ ولكن نريد أن نثبت حالة، حتى لا يتكرر هذا الظلم في المستقبل، مؤكدًا أن الفريق البحريني لعب ضد اليمن بـ12 لاعبًا بوجود الحكم السعودي، وانحيازه التام للفريق البحريني ضد اليمن، بشهادة كل من تابع المباراة ”.

وأوضح الشيباني أن ركلة الجزاء التي احتسبها الحربي للبحرين غير صحيحة، وهناك أيضًا أكثر من ركلة جزاء لم تحتسب للمنتخب اليمني؛ ورغم ذلك احتجاجنا بالملعب كان حضاريًا من خلال جلوس الحارس بجوار القائم إثر قرار الحكم .

وأضاف الشيباني قائلًا :“لا توجد لدينا أي حساسية من أي حكم عربي؛ لكن بصراحة ما شاهدناه من الحكم السعودي، يؤكد بأنه حكم متواضع، وأشك بأن يكون من حكام النخبة ، وللأسف الوفد اليمني ليس سعيدًا لما حصل أبدًا؛ خاصة انه لا يليق أن يكون ببطولة خليجية مهمة ”.

وأكد: ”لقد وجهنا رسالة إلى رئيس اللجنة المنظمة، تؤكد الظلم، الذي وقع على المنتخب، وأيضًا المطالبة بحكام أجانب لمباراة اليمني والعراقي القادمة، خاصة أن الحكام الأجانب الموجودين، لم يكلفوا بإدارة مباريات للمنتخب اليمني، ويكلفون لمباريات أخرى“.

وتحدث الشيباني عن مشاركة المنتخب اليمني في البطولة قائلًا: ”الجميع يعرف أن اليمن يمر بظروف قاسية جدًا، ومشاركتنا جاءت من أجل إنجاح خليجي 23، التي تقام في الكويت ”.

وأضاف :“احترامًا للكويت، وأهل الكويت ،وبمناسبة رفع الايقاف عن الكرة الكويتية ، قررنا التواجد رغم كل الصعوبات؛ لكن للأسف مشاركتنا صاحبها ظلم واضح للفريق“.

وتابع :“رغم أن فريقنا خسر مباراتين أمام قطر ثم البحرين؛ لكننا راضين عن المنتخب في ظل الظروف التي نمر بها، حيث نقطع أكثر من 2000 كيلومتر من أجل الوصول إلى الكويت، وفريقنا لم يتدرب في اليمن، وإعداده للبطولة كان عبارة عن ستة تمارين في الدوحة فقط، قبل المشاركة في المباريات، ولعبنا مباراة ودية واحدة أمام المنتخب العماني؛ لكن ورغم ذلك يجب الإشادة بالفريق، خاصة بعد المستوى الجيد في المباراة الماضية أمام البحرين، وإن شاء الله يظهر بشكل أفضل أمام العراق ”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة