رغم منع إقامة مباريات دولية على ملاعبها.. هل تستضيف الكويت مجموعات من كأس عالم 2022؟ – إرم نيوز‬‎

رغم منع إقامة مباريات دولية على ملاعبها.. هل تستضيف الكويت مجموعات من كأس عالم 2022؟

رغم منع إقامة مباريات دولية على ملاعبها.. هل تستضيف الكويت مجموعات من كأس عالم 2022؟

المصدر: إرم نيوز

هل تشارك الكويت في استضافة بعض مجموعات بطولة كأس العالم ،2022 المقرر أن تستضيفها قطر؟ نعم، إذا وافقت ”الفيفا“ على طلب كويتي قطري بهذا الشأن!

هذا ما كشفت عنه جريدة ”الجريدة“ الكويتية، ونسبته إلى مصادر مطلعة، كاشفة أنّ هذا المقترح القطري إلى الكويت وصل إلى مرحلة متقدمة، وأنّ الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي ستتم مخاطبته رسميًا بهذا الشأن أبدى إشارات إيجابية.

ونقلت ”الجريدة“ عن المصادر ذاتها أنّ لقاءات ضمت مسؤولين كويتيين وقطريين، خلال الشهور الماضية، بحثت إمكانية مشاركة الكويت في استضافة جزئية للبطولة الكروية العالمية، بالإضافة إلى سلطنة عمان.

ولفتت الجريدة الكويتية إلى أن القرار يتطلب موافقة ”الفيفا“ لأن الملف لم يتضمن من البداية تقسيم المجموعات على أكثر من دولة.

لكن المصادر أشارت إلى مؤشرات إيجابية من ”الفيفا“، وقالت إنّ ”هناك سلسلة إجراءات يجب على الكويت اتخاذها، لا سيما فيما يخص توفير الملاعب المتوافقة مع متطلبات الاتحاد الدولي، وتسهيل دخول الجماهير واللاعبين إلى البلاد، وانتقالهم ما بين الكويت والدوحة، وتوفير أكثر من رحلة طيران ما بين البلدين، إضافة إلى حل إشكالية الإعلانات في الملاعب، لا سيما أن بعضها قد لا يُصرَح به وفق القوانين الكويتية، بينما هي عقود تم الاتفاق عليها بين ”الفيفا“ ورعاة البطولة، والشركات المعلنة والوسيطة.

ورغم التصريحات الإيجابية، لم تشر الجريدة الكويتية إلى أزمة الملاعب في بلادها، كون دولة الكويت ممنوعة من استضافة أي مباريات دولية، بسبب إيقافها من ”الفيفا“.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ خلال اجتماع جمعيته العمومية الذي عقد في العاصمة البحرينية المنامة، خلال مايو الماضي، على تأكيد إيقاف عضوية اتحادي الكويت وغواتيمالا.

وبتصويت 197 لصالح القرار ومعارضة 8، تم إقرار إيقاف عضوية الكويت إلى أن يتم تعديل القانون الرياضي في الاتحاد المحلي للعبة في الدولة العربية؛ ليتماشى مع قوانين ”الفيفا“.

ولفتت ”الجريدة“ الكويتية إلى أنّ الكويت بدورها، بدأت في الاستعداد لإمكانية الاستضافة الجزئية، وأنّها استفسرت من تركيا عن إمكانية إقامة ملاعب دولية في فترات زمنية قياسية لا تتعدى السنتين، وأنّ الرد جاء بالإيجاب.

وأشارت المصادر إلى أن الحكومة التركية أبلغت الكويت إمكانية تشييد استاد دولي يسع 30 ألف متفرج خلال سنتين فقط بتكلفة 20 مليون دينار (نحو 65 مليون دولار)، مضيفة أن الكويت ترغب في بناء أربعة استادات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com