هل يبلغ منتخب اليمن كأس العالم للناشئين للمرة الثانية في تاريخه؟ – إرم نيوز‬‎

هل يبلغ منتخب اليمن كأس العالم للناشئين للمرة الثانية في تاريخه؟

هل يبلغ منتخب اليمن كأس العالم للناشئين للمرة الثانية في تاريخه؟

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

تأهل منتخب اليمن للناشئين لنهائيات كأس آسيا ”ماليزيا 2018“ بعد تجاوزه في مجموعته التي أقيمت في الدوحة منتخبي قطر وبنغلاديش بالفوز عليهما 6-1 و2-0، وشهدت المجموعة اعتذار المنتخب الإماراتي عن المشاركة بسبب إقامة لقاءات المجموعة في قطر.

واستفاد منتخب اليمن من غياب الإمارات التي تعتبر من المنتخبات الرائدة في آسيا، والذي بلغ النهائيات 7 مرات ونهائيات كأس العالم 3 مرات وهو ما منح المنتخب اليمني فرصة التألق والتأهل للنهائيات.

وشهدت التصفيات تأهل 4 منتخبات عربية، هي اليمن والأردن والعراق وعمان، بالإضافة لمنتخبات ماليزيا البلد المضيف وإيران وطاجيكستان واليابان وكوريا الشمالية وأندونيسيا وأستراليا والهند وتايلاند وفيتنام واليابان.

وسبق للمنتخب اليمني أن بلغ نهائيات كأس آسيا 4 مرات سابقة، وكانت أفضل إنجازاته في نسخة 2002 حيث بلغ اللقاء النهائي وخسر اللقب أمام كوريا الجنوبية بضربات الترجيح، لكنه بلغ نهائيات كأس العالم التي احتضنتها فنلندا وخرج من الدور الأول.

من هم أصحاب الإنجاز الذي أسعد اليمن في 2017؟#إرم_سبورت #فيديو #المنتخب_اليمني

Posted by ‎Erem Sports إرم سبورت‎ on Sunday, September 24, 2017

وقدم المنتخب اليمني مستوى مميزًا في التصفيات في الدوحة وامتلك شخصية الفريق القوي حيث سجل 6 أهداف على المنتخب المضيف رغم تأخره في النتيجة، كما هزم بنغلاديش في اللقاء الثاني وكان الفريق الأفضل.

وقدم منتخب اليمن للناشين عدة مواهب جيدة أبرزها أسامة البعداني هدف المنتخب في التصفيات بـ3 أهداف والمدافع سلطان تابث المتخصص في ضربات الجزاء والذي سجل هدفين ويحيى البليت عصام الذي سجل هدفا بطريقة البرتغالي كريستيانو رونالدو في مرمى قطر وحمزة صباح وتامر سنان والعميد أكرم عادل محمد .

وينتظر المنتخب اليمني نهاية التصفيات، حيث ما زالت مجموعة واحدة لم تجر لقاءاتها وتنتظر متأهلا أخيرا، لمعرفة المجموعة التي يواجهها في النهائيات في ماليزيا لكنه يملك بعض الحظوظ للعب دور جيد ومحاولة بلوغ نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في مسيرته.

ولتحقيق الحلم يحتاج منتخب اليمن لبلوغ نصف نهائي البطولة وبالنظر للنسخ الماضية فأغلب المنتخبات القوية والمتوجة في السابق حاضرة في ماليزيا من بينها العراق، حامل اللقب، واليابان وكوريا الشمالية وعمان والسعودية وإيران وتايلاند وهي منتخبات توجت باللقب سابقا.

ويملك الطاقم التدريبي للمنتخب اليمني بقيادة السوري محمد ختام فترة طويلة تبلغ سنة لإعداد منتخب جيد عبر إجراء عدد مهم من اللقاءات الودية والمشاركة في دوريات دولية لمنح اللاعبين الصغار فرصة الاحتكاك وتطوير المستوى قبل النهائيات المقررة ما بين 20 أيلول/سبتمبر و7 تشرين الأول/ أكتوبر من سنة 2018.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com