4 أسباب تلخص أزمة برشلونة بعد عودة ميسي – إرم نيوز‬‎

4 أسباب تلخص أزمة برشلونة بعد عودة ميسي

4 أسباب تلخص أزمة برشلونة بعد عودة ميسي

المصدر: إرم ـ نورالدين ميفراني

تعادل برشلونة للقاء الثالث على التوالي، وهذه المرة أمام فريق ديبورتيفو لاكورونا في الدوري الإسباني بهدفين لمثلهما، ليفقد نقطتين مهمتين في سعيه للحفاظ على لقبه بطلا للدوري الإسباني، ويمنح قطبي مدريد فرصة العودة وتضييق الخناق عليه في الصدارة.

وعاش الفريق الكاتالوني، قمة مستواه في غياب نجمه الأول الأرجنتيني ليونيل ميسي، وهزم غريمه التقليدي ريال مدريد في عقر داره سانتياغو بيرنابيو بأربعة أهداف لصفر، لكن بعدها تراجع مستوى الفريق، مما يطرح السؤال حول دور النجم الأول في المستوى الجديد.

ويمكن اعتبار عودة ميسي وراء تراجع أداء برشلونة لعدة أسباب أبرزها:

تراجع أداء ميسي

لم يعد النجم الأرجنتيني، يملك نفس السرعة السابقة، التي اخترق بها دفاعات الفرق المنافسة، وتراجعت لياقته البدنية بشكل ملحوظ رغم تسجيله 5 أهداف، لكن أغلبها من مجهود لزملائه في الهجوم ووسط الميدان ومن ضربات ثابتة.

تراجع دور نيمار وسواريز

وفي غياب النجم الأرجنتيني، توفر النجمان نيمار وسواريز على مساحة كبيرة للإبداع وكسب الثقة في النفس وقيادة الفريق، وتمكنا من تسجيل عدة أهداف تصدرا بهما لائحة الهدافين في الدوري الإسباني، وبعد عودة ميسي تراجع دورهما، وأصبحا يلعبان لفائدته أكثر من أخذهما المبادرة في الهجوم.

وسط الميدان

وفي غياب ميسي، لعب وسط الميدان المكون من راكيتش وإنييستا وبوسكيتش دورا كبيرا في مد الهجوم بكرات مهمة، وتنوعت طرق الفريق للحصول على فرص للتسجيل، لكن بعد عودته أصبحت كل الكرات تمر عبره، وهو ما أدى لتراجع دور ثلاثي وسط الميدان.

عدم الحفاظ على النتيجة

في اللقاءات الثلاثة الأخيرة، فشل برشلونة في الحفاظ على تقدمه في النتيجة، وأدركت الفرق المتنافسة التعادل، مستغلين تراجع مستوى اللياقة البدنية لميسي، وعدم قدرته على صنع مرتدات خطيرة كما كان في السابق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com