السعودية في ”بروفة آسيوية“ أمام كوريا الجنوبية

السعودية في ”بروفة آسيوية“ أمام كوريا الجنوبية

ستستعد السعودية الساعية لاستعادة لقب كأس آسيا لكرة القدم للنهائيات القارية بخوض ”بروفة آسيوية“ ضد كوريا الجنوبية الأحد.

وستقام المباراة في سيدني الأسترالية قبل أيام من انطلاق كأس آسيا، حيث ستلعب السعودية صاحبة الألقاب الثلاثة آخرها في 1996 ضمن المجموعة الثانية التي تضم أيضا كوريا الشمالية والصين وأوزبكستان.

وبعد 3 أيام من الهزيمة الثقيلة للسعوديين 4-1 أمام البحرين في ملبورن، يقول المدافع السعودي سعيد المولد إن فريقه في كامل الاستعداد لمواجهة الأحد.

وقال المولد لاعب الأهلي ”المواجهة ستكون في غاية الأهمية كونها ستمنحنا الفرصة الكاملة للوقوف على مواطن القوة والضعف لدينا والعمل على تصحيحها قبل الدخول في المنافسات الآسيوية.“

وأضاف ”الجميع يعمل من أجل نكون جميعا في كامل جاهزيتنا قبل أول مواجهة لنا في كأس آسيا أمام المنتخب الصيني.“

وسيكون هذا يوم السبت المقبل وسيكون على المدرب الروماني للسعودية كوزمين أولاريو أن يصحح أوضاع فريقه قبل مواجهة الصين القوية رغم عدم حصولها على أي ألقاب.

واستعارت السعودية أولاريو من ناديه الأهلي بطل الإمارات ليقودها في البطولة فقط بينما تواصل السعي للتعاقد مع مدرب جديد بعد إقالة خوان رامون لوبيز كارو عقب الإخفاق في كأس الخليج بالرياض في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وقال المهاجم السعودي نايف هزازي ”المواجهة سيكون مستواها الفني عاليا كونها أمام منتخب متطور للغاية ويملك عناصر مميزة.

”لذا ستكون الفائدة مشتركة لكلا المنتخبين كوننا سنلعب هذه المواجهة من أجل تطبيق ما تم التمرين عليه في التدريبات الماضية.“

وأضاف ”المواجهات الأولى تحمل حساسية مختلفة عن بقية المواجهات لأن الجميع يبحث أن يكون أكثر حذرا لكننا سنتعامل مع هذه المواجهة كما ينبغي وسنبحث فقط عن نتيجتها.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com