اعتصام أمام اتحاد الكرة الكويتي للمطالبة باستقالة رئيسه

اعتصام أمام اتحاد الكرة الكويتي للمطالبة باستقالة رئيسه

نظم عشرات الكويتيين اعتصاما، الجمعة، أمام مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم في منطقة العديلية بالعاصمة الكويت.

وطالب المعتصمون برحيل رئيس الاتحاد، الشيخ طلال فهد الأحمد الصباح؛ احتجاجا على خروج منتخبهم من دور المجموعات لبطولة كأس الخليج في نسختها الثانية والعشرين (خليجي 22) المقامة حاليا بالسعودية.

وأمس الخميس، تلقى منتخب الكويت هزيمة ثقيلة من نظيره العماني بخمسة أهداف مقابل لا شيء، ليخرج على إثرها من الدور الأول للبطولة.

و جاء الاعتصام، اليوم، تلبية لدعوات أطلقت، أمس، على وسائل التواصل الاجتماعي (فيسبوك) و(تويتر) .

وخلف خروج منتخب الكويت ردود فعل شعبية و نيابية طالبت برحيل رئيس رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم.

وقال النائب نبيل الفضل (مستقل) في تصريح صحفي إن “اتحاد الكرة سيئ للغاية، ويستحق الرحيل”.

وطالب النائب الفضل، كذلك، بـ”إقالة الطاقمين الإداري والتدريبي للمنتخب الوطني”.

وأضاف: “سأدعو لعقد جلسة برلمانية خاصة لمناقشة الوضع الرياضي المتردي”.

مطلب رحيل رحيل الاتحاد الكويتي لكرة القدم تبناه في تصريحات صحفية كل من: النائب عودة الرويعي (مستقل)، والنائب عبدالله الطريجي (مستقل).

لكن النائب راكان النصف (مستقل) كان له موقف مغاير؛ حيث اعتبر أنه “لا يمكن لرياضة أن تنهض بردود الأفعال”.

وأضاف في تصريح صحفي: “الرياضة صناعة، ولا يمكن أن تقاد بردود الأفعال”.