أبو تريكة وجمعة يشاركان في حملة التعريف بالإسلام بالمونديال

أبو تريكة وجمعة يشاركان في حملة التعريف بالإسلام بالمونديال

شارك لاعبا المنتخب المصري لكرة القدم المعتزلان، محمد أبو تريكة، ووائل جمعة، في فعاليات حملة ”اعرف الإسلام“ التي أطلقت في البرازيل؛ للتعريف بالدين الإسلامي خلال مباريات كأس العالم المقامة هناك.

وقال خالد رزق تقي الدين، رئيس المجلس الأعلى للأئمة والشؤون الإسلامية، المشرف على الحملة، إن ”اللاعبين أبو تريكة وجمعة، شاركا في فعاليات الحملة، وأبديا تفاعلهما معها، وتقدما بالشكر على الجهد المبذول فيها“.

على صعيد آخر، أشار تقي الدين إلى أن ”مشجعين جديدين أحدهما يدعى سام وهو برازيلي الجنسية، والآخر فيليب، مكسيكي الجنسية، اعتنقتا الإسلام في شهر رمضان الذي بدأ في البرازيل الأحد الماضي، بعد تعريفهما بتعاليم الدين الإسلامي، وذلك ضمن الحملة التي أطلقها المجلس، للتعريف بالدين الحنيف“.

وبانضمام سام البرازيلي، وفيليب المكسيكي، ارتفع عدد معتنقي الدين الإسلامي منذ بداية مونديال كأس العالم الذي انطلق في 12 الشهر الماضي، إلى 14 شخصا من عدة جنسيات.

وبدأت فعاليات العمل الميداني لحملة ”اعرف الإسلام“، رسمياً قبل بدء المونديال، حيث طافت سيارات دعوية، ونصبت الخيام الدعوية في شوارع عدة مدن برازيلية للتعريف بالإسلام، للمشجعين المشاركين فى فعاليات هذا الحدث الرياضي العالمي.

وبحسب ما أدلى به تقي الدين فإن ”الحملة تلقى تفاعلاً كبيراً من قبل المشجعين، من مختلف الجنسيات، حيث تشهد الخيام والسيارات الدعوية إقبالاً كبيراً لمعرفة حقيقة الدين الإسلامي“.

وأوضح أن السلطات البرازيلية سمحت لهم بالتواجد في موقع متميز بجوار استاد ”ماني جارينشيا“، في العاصمة برازيليا، الأمر الذي وفر لهم نشاطا جيدا خلال اليومين الماضيين.

وكان المجلس الأعلى للأئمة والشؤون الإسلامية في البرازيل، وزع قرابة 2.8 مليون كتاب للتعريف بالدين الإسلامي على 21 مركزاً إسلامياً في عدة مدن بالبرازيل، بعشر لغات مختلفة، تمهيداً لتوزيعها خلال فعاليات المونديال.

والمجلس الأعلى للأئمة والشؤون الإسلامية، أسسه عدد من المسلمين المقيمين في البرازيل، بهدف لم شمل الجالية المسلمة في هذه الدولة، التي يبلغ عددها نحو 1.5 مليون نسمة (من إجمالي عدد سكان البرازيل 199 مليون نسمة بحسب إحصاء 2012)، ينتشرون في أغلب الولايات، ويمتلكون أكثر من 100 مسجد ومصلى يعمل بها 60 شيخا وداعية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com