مدرب تشيلي: سنغير التاريخ أمام البرازيل

مدرب تشيلي: سنغير التاريخ أمام البرازيل

يلو هوريزونتي – تعهدت تشيلي بتبني نهج لا يعرف الخوف ويتسم بالقوة عشية لقاء الفريق أمام البرازيل المستضيفة والمرشحة للفوز باللقب في دور الستة عشر لكأس العالم لكرة القدم السبت.

وعلى الرغم من الأحاديث المفعمة بالتحدي تعول تشيلي على استعادة المدافع جاري ميديل ولاعب الوسط ارتور فيدال للياقتهما قبل اللقاء الذي سيقام على استاد مينيراو في بيلو هوريزونتي.

وأطاحت البرازيل – التي سيساندها جماهير كبيرة لا ترضى بديلا عن اللقب السادس لكأس العالم – بتشيلي بسهولة نسبية في نفس المرحلة من البطولة عامي 2010 و1998.

كما أطاحت البرازيل بتشيلي من كأس العالم 1962 بتغلبها على جارتها في الدور قبل النهائي للبطولة التي استضافتها تشيلي.

وقال الأرجنتيني خورخي سامباولي مدرب تشيلي ”لم تفز البرازيل بهذه المباريات بالصدفة. لقد استطاعت الفوز بكأس العالم خمس مرات. إنهم أفضل فريق في العالم من ناحية الإحصاءات.“

وأضاف ”إلا أننا نملك الفرصة لتغيير التاريخ. سنلعب بشجاعة كما فعلنا في التصفيات وفي دور المجموعات. إذا لم نقاتل أمام فريق يسانده كافة من هم في الاستاد إضافة إلى البلاد بأكملها فأن النتيجة ستكون محسومة.“

وأدى فوز تشيلي 2-صفر على إسبانيا حاملة اللقب إلى حدوث هزة كبيرة بعد أن تأكد للجميع مدى قوى وهجومية منتخب تشيلي الذي يتسم بالسرعة.

وتابع سامباولي ”تحسن مستوى تشيلي كثيرا. تطورنا كثيرا ويمكننا أن نلعب حاليا بدون خوف. ستلعب تشيلي من أجل الفوز. لا نرغب في أن يتم نسياننا. تملك البرازيل تاريخا جميلا. نريد أن نصنع تاريخا لأنفسنا.“

وأقر مدرب تشيلي بأن ميديل لن يلعب لو كانت المباراة قد أقيمت الجمعة وذلك بسبب إصابة في عضلات الساق اليسرى إلا أنه تمسك بالأمل في احتمال تعافي المدافع في الوقت المناسب قبل مباراة السبت.

ولا يزال فيدال يعاني من تأثير جراحة أجريت له في الركبة مؤخرا.

وقال مدرب تشيلي إنه لا يخطط لوجود رقابة لصيقة على نيمار إلا أنه سيسعى لتضييق الخناق على أبرز لاعبي منتخب البرازيل في كل تحركاتهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com