كوستاريكا ”المنظمة“ تسعى لمفاجأة إيطاليا

كوستاريكا ”المنظمة“ تسعى لمفاجأة إيطاليا

ريو دي جانيرو – تبدو كوستاريكا بقيادة مجموعة من المهاجمين الموهوبين جاهزة لصنع مفاجأة أخرى عندما تواجه إيطاليا الجمعة في المجموعة الرابعة بكأس العالم لكرة القدم المقامة في البرازيل.

وكان من المتوقع أن تكون كوستاريكا بمثابة كبش الفداء في المجموعة لكنها حققت فوزا صادما على أوروغواي 3-1 في المباراة الأولى.

وفي مدينة فورتاليزا، أظهرت كوستاريكا تنظيميا دفاعيا رائعا وسرعة كبيرة في الهجمات المرتدة وأوضح هذا الفريق أنه مختلف عن فرق كوستاريكا التي شاركت في البطولات السابقة.

وقال سيلسو بورجس لاعب الوسط خلال الاستعداد للبطولة: ”في المنتخب الوطني استطعنا بناء أنفسنا مثل إيطاليا عام 2006. مجموعة دفاعية قوية بالإضافة إلى لاعبين ممتازين في الهجوم.“

وأضاف: ”عندما نستحوذ على الكرة ننطلق في هجمة مرتدة سريعة. لا نقوم بالتحضير الكثير للهجوم. الأمر مثل الضربة القاضية.“

وفي وجود جويل كامبل – الذي أحرز الهدف الأول في مرمى أوروغواي – كمهاجم وحيد فإن كوستاريكا تملك لاعبا يستطيع صنع الفارق في ظل طريقة اللعب التي يعتمد عليها المنتخب.

لكن هل تستطيع كوستاريكا تقديم نفس الأداء أمام إيطاليا التي ستكون بمثابة تحد مختلف؟

فأبطال العالم أعوام 1934 و1938 و1982 و2006 ذكروا الجميع بقدراتهم التنظيمية وصبرهم في الفوز على انجلترا 2-1 في طقس حار بماناوس.

وصنعت إيطاليا بقيادة مدربها تشيزاري برانديلي تقليدا بالفوز في المباريات دون أن تكون في أفضل حالاتها ومن المستبعد أن تهاجم بالطريقة التي قدمتها أوروغواي لكن سيكون ذلك بطريقة أكثر تكتيكية.

وأظهر أندريا بيرلو في مباراة انجلترا أنه مازال أفضل لاعب يتحكم في إيقاع المباراة ورغم تقدمه في العمر فقد تغلب على الحرارة والرطوبة في مواجهة انجلترا بلاعبيها الشبان بقيادة مدربها روي هودجسون.

ويستطيع ماريو بالوتيلي مهاجم الفريق تسجيل أهداف حاسمة.

وفوز كوستاريكا على أوروغواي أزال عنصر المفاجأة وستكون إيطاليا أكثر حذرا.

وقال دانييلي دي روسي لاعب وسط إيطاليا ”المباراة أمام كوستاريكا هي أخطر مباراة لأننا سنلعب في الواحدة ظهرا بالتوقيت المحلي وهو أمر صعب للغاية.“

وأضاف ”هل نستطيع الفوز على كوستاريكا؟ كأس العالم لم تعد مثل الماضي.. لم تعد مثل نهائيات إيطاليا 1990 عندما كان يمكن أن تنتهي المباراة 8-0. الفرق أكثر تنظيميا وبلاعبين أقوياء ولا يمكن أن تعتقد أن إيطاليا ستفوز على كوستاريكا لأنها فقط إيطاليا.“

وتأمل إيطاليا في تعافي الحارس جيانلويجي بوفون والمدافع ماتيا دي شيليو من الإصابة التي لحقت هما وابعدتهما عن مباراة انجلترا.

وعانى بوفون من إصابة في الكاحل ولعب سلفاتوري سيريجو بدلا منه في حين يعاني دي شيليو من إصابة في ربلة الساق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com