تاباريز يلمح إلى إمكانية إشراك سواريز أمام انجلترا

تاباريز يلمح إلى إمكانية إشراك سواريز أمام انجلترا

ساوباولو – عندما ينزل منتخب أوروغواي إلى ملعب نادي كورنثيانز في ساو باولو الخميس، من أجل مواجهة انجلترا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة بنهائيات كأس العالم لكرة القدم، فإن الفريق سيقوم بهذا كما لو أنه سيلعب على أرضه.

ولن يكون هذا بسبب الجماهير التي تقدر بنحو 20 ألف متفرج والتي ستصل إلى ساو باولو قادمة من الدولة الصغيرة الواقعة على الحدود الجنوبية للبرازيل لدعم الفريق في ثاني مبارياته بالبطولة.

فقد ساعد لاعبو كرة القدم في أوروغواي فريق ساو باولو على الفوز ببطولات مهمة على مدار عقود بما في ذلك كأس ليبرتادوريس لأندية أمريكا الجنوبية وكأس العالم للأندية.

ويعد دييغو لوجانو أحد معشوقي الجماهير في ساو باولو. وسيتابع قائد منتخب أوروغواي البالغ من العمر 33 عاما المباراة من على مقاعد البدلاء الخميس بسبب إصابته في الركبة.

وقال أدواردو نادر وهو أحد المشجعين المتعصبين لساو باولو ”نحب لوجانو. إنه إنسان أصيل وجاد وصاحب شخصية…مشجعو ساو باولو سيشجعون أوروغواي بسبب لوجانو.“

إلا أن الصلة القوية بين ساو باولو وأوروغواي تشكلت على مدار فترة طويلة قبل حتى قبل أن يولد لاعب وست بروميتش ألبيون.

وارتدى لاعب الوسط بيدرو روكا قميص فريق ساو باولو في السبعينات من القرن الماضي إلى جانب المدافع داريو بيرييارا في الثمانينات ودييغو فورلان الأب وبابلو.

ويوجد لدى الفريق اللاعب الفارو بيريرا الذي سيلعب أيضا في تشكيلة أوروغواي أمام انجلترا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com