التحقيق في اغتصاب أمريكية بعد مباراة بالمونديال

التحقيق في اغتصاب أمريكية بعد مباراة بالمونديال

ساو باولو – تحقق الشرطة في ولاية ماتو جروسو البرازيلية في مزاعم عن اغتصاب أمريكية مساء الجمعة بعد مباراة بين منتخبي استراليا وتشيلي.

وقال بيان للشرطة في ولاية ماتو جروسو يوم السبت إن مسؤولين من السفارة الأمريكية رافقوا المرأة (24 عاما) إلى مستشفى في كويابا عاصمة الولاية.

وأظهر فحص طبي فيما بعد أن جريمة الاغتصاب لم تقع بشكل فعلي وتنتظر الشرطة مزيدا من الاختبارات وذلك حسبما ذكر تقرير ثان من مسؤولي الأمن العام.

وقال بيان الشرطة إن المرأة وصديقها كانا ينزلان في منزل شخص تعرفا عليه أثناء الاحتفالات بافتتاح كأس العالم واستيقظت وهي تصرخ لوجود رجل يحاول اغتصابها.

وقالت الشرطة إنه جرى استجواب عدد من الأشخاص بينهم صاحب المنزل بخصوص الحادث لكن أحدا لم يعتقل.

وقالت متحدثة باسم السفارة الأمريكية في برازيليا إن السفارة علمت بالتقارير الخاصة بالحادث لكن ليس في وسعها التعليق طبقا للقوانين المتعلقة بالخصوصية.

ولا يزور كويابا الواقعة في وسط البرازيل سوى القليل من السياح لكنها ستستضيف ثلاث مباريات أخرى بين منتخبي روسيا وكوريا الجنوبية في 17 حزيران/يونيو وبين منتخبي نيجيريا والبوسنة في 21 يونيو ثم منتخبي اليابان وكولومبيا في 24 يونيو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com