روني يتوقع أن يكون جاهزا لخوض كأس العالم

روني يتوقع أن يكون جاهزا لخوض كأس العالم

لندن – يتوقع وين روني أن يصل إلى قمة مستواه عندما يخوض نهائيات كأس العالم لكرة القدم الشهر المقبل للمرة الثالثة على التوالي مبدياً سعادته بامكانيات المواهب الشابة في تشكيلة منتخب إنكلترا.

وعاد مهاجم منتخب إنكلترا “28 عاماً” سريعاً عقب إصابة في القدم ليخوض نهائيات كأس العالم 2006 قبل أن يصاب في الكاحل في البطولة التي أقيمت في جنوب إفريقيا 2010 إلا أنه فشل في تقديم أي شيء من لمحاته المميزة لتودع إنكلترا البطولة.

وعلى الرغم من غيابه عن آخر ثلاث مباريات من مسيرة مانشستر يونايتد المحبطة الموسم الماضي بسبب إصابة في أعلى الفخذ يبدو روني واثقاً من اكتمال جاهزيته عندما تنطلق البطولة في البرازيل في 12 يونيو/ حزيران المقبل.

وقال روني لصحيفة ديلي ميل: “في السابق كنت أخوض المباراة الأولى دوماً بحثاً عن اكتمال لياقتي ويكون من الصعب أن تلتقط أنفاسك”.

وأضاف: “أشعر بأنني على ما يرام هذه المرة، أهتم بنفسي بقدر الإمكان لأكون جاهزاً لهذه البطولة، سأكون جاهزاً، أتطلع لما هو قادم”.

وتابع: “أريد أن أكون جاهزاً بنسبة 100 في المئة هذه المرة وأن أبتعد عن أي إصابات في التدريبات قبل أن أتوجه للبطولة، سأكون مستعداً تماماً”.

وعلى النقيض من التوقعات المرتفعة التي أحاطت بمنتخب إنكلترا في آخر نسختين من كأس العالم فإن الآمال في تحقيق إنكلترا للنجاح بالبرازيل لا تبدو مرتفعة بعد أن أوقعتها القرعة في المجموعة الرابعة الصعبة التي تضم إيطاليا والأوروغواي وكوستاريكا.

وضم المدرب روي هودجسون مجموعة من اللاعبين الشباب أصحاب المواهب لتشكيلته المبدئية ويعتقد روني الذي خاض 89 مباراة دولية وسجل 38 هدفاً أن هؤلاء اللاعبين قد يتركون بصمة قوية في البرازيل.

وقال: “اللاعبون الذين تم ضمهم للتشكيلة يثيرون إعجابي حقاً وأعتقد أنهم سينالون إعجاب الجماهير”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع