يورغن كلوب
يورغن كلوبمنصة X

كيف يسير مشوار كلوب نحو لقب الدوري الإنجليزي الوداعي؟‎

كتيبة كلوب في طريقها لحصد اللقب

تعادل مانشستر سيتي مع نظيره آرسنال في الدوري الإنجليزي بنفس اليوم الذي فاز فيه ليفربول أمام نظيره برايتون بهدفين لهدف وحيد.

جاء هذا التعادل ليخدم مصالح ليفربول، الذي أصبح يبتعد بصدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بفارق نقطتين عن آرسنال، صاحب المركز الثاني وثلاثة عن مانشستر سيتي، صاحب المركز الثالث.

نتيجة تلك المباراة تمنح ليفربول إشارة خضراء في طريقه نحو اللقب، حيث أصبح يورغن كلوب هو صاحب المشوار الأسهل لتحقيق البطولة هذا الموسم بين ثلاثي المقدمة ليكون خير وداع له للريدز وجماهيرهم.

وفقا للنتائج الأخيرة، يعني أن ليفربول لديه فرصة بنسبة 47% للفوز باللقب، وفقًا لما ذكرته شبكة إحصائيات "أوبتا"، وهو أفضل من نسبة فوز مانشستر سيتي بنسبة 34% ونسبة فوز آرسنال بنسبة 19%، ومع وجود فارق 3 نقاط فقط بين ليفربول في المركز الأول ومانشستر سيتي في المركز الثالث، فإن الكثير سيتوقف على المباريات المتبقية في القائمة.

آرسنال وعثرات عديدة

النادي اللندني هو أقرب المنافسين في الوقت الحالي لليفربول، حيث يحتل المركز الثاني وبفارق نقطتين فقط، أي أن جولة واحدة كفيلة بقلب الحسابات بينه وبين "الريدز".

لكن آرسنال أنهى المواجهات الخاصة به أمام ليفربول وسيتي أيضًا، ما يعني أن الفريق اللندني يعتمد فقط على الخصوم حتى يسقط "الريدز".

وفي الوقت ذاته سيتوجب على "المدفعجية" ألا يخسروا نقاطًا في الجولات المقبلة، ولو فعلوا ذلك فيجب أن يحدث في أضيق الحدود.

الأرقام ليست في صالح آرسنال فعدد النقاط المتوقعة لهم فيما تبقى من البطولة هو 19 نقطة تقريبًا، بحسب موقع "understat"، أي أن الفريق سيخسر تسع نقاط إضافية قبل نهاية البطولة.

لو نظرنا إلى جدول مباريات الفريق سنرى بعض الواقعية في ذلك، فبعيدًا عن مواجهات لوتون تاون وبورنموث وإيفرتون على ملعبهم، فالفريق سيلعب بضع مواجهات صعبة للغاية سواء على ملعبه أو خارجه.

أولاها ستكون خارج ملعبه الأسبوع المقبل أمام برايتون، ثم سيواجه المتميز أستون فيلا في ظرف أيام قليلة بين مواجهتي بايرن ميونخ في دوري أبطال أوروبا، أضف إلى ذلك اللعب أمام العنيد وولفرهامبتون، وتشيلسي وتوتنهام ومانشستر يونايتد في ثلاث من أصل آخر أربع جولات.

مانشستر سيتي لا يختلف كثيرًا

بطل الثلاثية التاريخية يؤدي موسمًا أقل من المتوقع، فحتى عدد النقاط التي من المتوقع له تحقيقها حتى الآن حقق أقل منها بعشر نقاط، ما يثير علامات استفهام على توقع موقعي "أندرستات" و"آودز أليرت" حول النقاط المتوقعة له في الجولات المقبلة والتي وصلت بحسبهما إلى 19 نقطة.

حتى لو حقق مانشستر سيتي تلك النقاط لن يكون ذلك على الأرجح كافيًا له لحسم الدوري، في ظل كل الصراعات الكبيرة التي تنتظره في الجولات المقبلة.

بداية من مواجهة أستون فيلا الصعبة التي خسر فيها الفريق ثلاث نقاط بالدور الأول مرورًا بتوتنهام الذي يعرف كيف يحصد النقاط على ملعبه أمام كتيبة بيب غوارديولا وختامًا بوولفرهامبتون الذي فاز بهدفين لهدف في سبتمبر الماضي.

أخبار ذات صلة
محمد صلاح يقود ليفربول لفوز صعب على برايتون (فيديو)

ليفربول صاحب المشوار الأسهل

من مزايا مشوار ليفربول أنه لا ينتظر سقوط أي فريق من المنافسين في أي مباراة، فقط عليه أن يجمع كافة النقاط المتاحة له وسيتوج رسميًّا بلقب الدوري.

بالطبع هناك عقبات أمام الفريق فيما تبقى من الموسم، أبرزها ستكون مواجهة مانشستر يونايتد في أولد ترافورد، الأحد المقبل، بعد أقل من شهر من إقصائهم لهم على الملعب ذاته من كأس الاتحاد الإنجليزي، وتلك هي العقبة الأكبر لهم.

لكن أيضًا هناك مواجهة أستون فيلا في الجولة قبل الأخيرة ومباراة توتنهام قبلها، كل تلك محطات قد يخسر ليفربول فيها النقاط، لكن ومن قال إن الفرق المنافسة لن تخسرها هي الأخرى؟!

ليفربول هو الوحيد بين ثلاثي المقدمة الذي لا يلعب في دوري أبطال أوروبا، صحيح أنه ينافس في الدوري الأوروبي، لكنه هناك سيلعب أمام أتالانتا، ليس ريال مدريد كمانشستر سيتي ولا بايرن ميونخ كآرسنال، لذلك فلديه هامش أكبر راحة واللعب بهدوء أكبر.

ورغم أن ليفربول يملك أقل معدل في النقاط المتوقع جمعها بين مانشستر سيتي وآرسنال بواقع 18 نقطة، فإن ذلك لن يؤثر على حظوظه في شيء فالفارق معهما هو نقطة واحدة فيما يتعلق بالنقاط المتوقعة، في حين أن الفارق على أرض الواقع نقطتان مع آرسنال وثلاث مع مانشستر سيتي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com