يورغن كلوب
يورغن كلوب

بعد تقارير عن بيع النادي.. كلوب يكشف موقفه من الاستمرار مع ليفربول

ليفربول سيتم بيعه

قال يورغن كلوب مدرب ليفربول الإنجليزي، إن أي تغيير على مستوى ملكية النادي لن يكون له أي تأثير على التزامه بالاستمرار على رأس الجهاز الفني، واستبعد إمكانية بيع النادي بعد إعلان مجموعة فينواي سبورتس الأمريكية مالكة النادي إمكانية بيع حصة من أسهمه.

وكانت مجموعة فينواي سبورتس التي تمتلك أيضا فريق بوسطن رد سوكس المنافس في دوري البيسبول الأمريكي، أعلنت الاستحواذ على ليفربول من المالكين السابقين توم هيكس وجورج جيليت مقابل 300 مليون جنيه إسترليني (342.06 مليون دولار) في 2010.

وقالت المجموعة في وقت سابق من الأسبوع الجاري، إنها ستتيح الفرصة لدخول مساهمين جدد في ملكية أسهم النادي بموجب الشروط والأحكام الصحيحة إذا كان ذلك في مصلحة ليفربول.

وقال كلوب للصحفيين بعد فوز فريقه بركلات الترجيح على ديربي كاونتي في كأس رابطة المحترفين الإنجليزية الليلة الماضية، "مهما يحدث أنا أستمتع بأسلوب عملنا الجماعي مع ملاك النادي، لكن إن تغير هذا فإنني ملتزم بالبقاء مع النادي بالتأكيد.

"حسب علمي هم يبحثون عن مستثمرين وأعتقد أن هذا منطقي".

وفي وقت سابق من هذا العام أكمل الروسي رومان أبراموفيتش بيع تشيلسي لمجموعة استثمارية بقيادة تود بولي وكليرليك كابيتال لكن كلوب يقول إن الموقف مختلف.

وأضاف المدرب الألماني "مجموعة فينواي سبورتس تبحث عن مستثمرين. الموقف في الحالتين مختلف تماما. كان لابد من بيع تشيلسي لأن المالك كان في مأزق".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com