مبابي والخليفي
مبابي والخليفي

تصرف مبابي تجاه الخليفي في "خطاب الوداع" يثير جدلًا

كيليان أعلن أنه سيغادر النادي الفرنسي.

أثار الفرنسي كيليان مبابي، نجم باريس سان جيرمان، جدلا واسعًا بسبب تصرفه تجاه ناصر الخليفي رئيس النادي الفرنسي خلال الخطاب الذي أعلن فيه رحيله بشكل رسمي.

وأعلن مبابي في خطاب مصور أمس الجمعه رحيله عن النادي الفرنسي بعد 8 سنوات قضاها في صفوفه.

وخلال الخطاب وجه مبابي الشكر لكل الأشخاص الذين تعامل معهم في النادي خلال السنوات التي قضاها بين جدرانه، غير أنه لم يتحدث إطلاقا عن الخليفي.

وقال مبابي في خطابه: "أعلن رسميا أن هذا الموسم هو الأخير لي مع البي آس جي، قررت أن لا أجدد عقدي وستكون مباراة الأحد المقبل الأخيرة لي مع النادي الذي انتقلت إليه منذ 8 سنوات، وصنعت معه بعض الأمجاد، أشكر زملائي اللاعبين، والمدربين أيضا، ماوريسيو بوكيتينو وكريستوف غالتييه وتوماس توخيل ولويس إنريكي، وليوناردو وكامبوس والجميع، من معدين بدنيين وكل الموظفين، وسائقي الحافلة، كل من عمل في باريس سان جيرمان أشكره على هذه السنوات الرائعة."

وتابع هداف الدوري الفرنسي حتى الآن، خلال الموسم الجاري قوله: "سأخوض تحديا جديدا خارج فرنسا، أنا الآن لاعب خارج باريس ولكني مشجع للبي آس جي منذ هذه اللحظة، سأتابع كل المباريات، خلال سنواتي هنا لم أسعَ يوما إلى التهاون، ولكن لي خصالي ونقائصي أيضا.. أشكركم جميعا."

ومن المتوقع أن يعلن ريال مدريد التعاقد مع مبابي بعد نهائي دوري أبطال أوروبا الذي سيخوضه أمام بروسيا دورتموند مطلع الشهر القادم.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com