”هربت من الظلم“.. لاعبة إيران الوحيدة الحاصلة على ميدالية أولمبية ترحل إلى هولندا – إرم نيوز‬‎

”هربت من الظلم“.. لاعبة إيران الوحيدة الحاصلة على ميدالية أولمبية ترحل إلى هولندا

”هربت من الظلم“.. لاعبة إيران الوحيدة الحاصلة على ميدالية أولمبية ترحل إلى هولندا

المصدر: رويترز

ذكرت هيئة الإذاعة الوطنية الهولندية (إن.أو.إس) اليوم الإثنين، أن اللاعبة الوحيدة الفائزة بميدالية أولمبية في تاريخ الرياضة النسوية الإيرانية تتدرب في مدينة أيندهوفن جنوب هولندا بعد رحيلها عن إيران منذ عدة أسابيع.

وقالت اللاعبة كيميا علي زادة الحاصلة على ميدالية برونزية في أولمبياد ريو على مواقع التواصل الاجتماعي إنها غادرت بلادها بعد أن سئمت استغلال السلطات لها كأداة دعائية.

وأوضح ميمون البيجوفي مدرب التايكوندو في هولندا لهيئة الإذاعة الوطنية، أن اللاعبة الإيرانية تقدمت إليه منذ شهر، مضيفا: ”كانت في عطلة في أوروبا، لكنها قررت مع شريكها ألا يعودا إلى إيران“، وتابع: ”بالطبع أهلا بها هنا، نعرف قدراتها. هي إضافة كبيرة للعبة التايكوندو في هولندا“.

وكتبت كيميا على موقع إنستغرام في مطلع الأسبوع قائلة، إنها انتقلت للعيش في أوروبا. لكنها لم تخض في التفاصيل.

وقالت ”لم يوجه لي أحد دعوة إلى أوروبا، ولم أتلق عرضا مغريا، لكني أتحمل هنا ألم وقسوة الحنين إلى وطني لأنني لا أريد أن أكون جزءا من النفاق والأكاذيب والظلم والمداهنة“.

وكتبت أيضا تقول ”أنا واحدة من ملايين النساء المضطهدات قي إيران… ارتديت كل ما طلبوه مني وكررت ما أمروا به، كررت كل جملة أمروني بها“.

ولم يتضح ما إذا كانت كيميا تقدمت إلى السلطات الهولندية بطلب لجوء، ورفضت وزارة الخارجية الهولندية التعليق.

وقالت كيميا إن السلطات في بلادها نسبت النجاح الذي حققته إلى قدرة الحكومة على إدارة موهبتها وحرص اللاعبة على ارتداء الحجاب الإلزامي في إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com