هيكتور بيليرين
هيكتور بيليرين

لماذا لم يشتر بيليرين مدافع برشلونة ملابس منذ عامين؟

بيليرين الأكثر أناقة بين لاعبي كرة القدم لم يشترِ ملابس جديدة منذ عامين ويحرص على الاعتماد على ما لديه بالفعل

كشف هيكتور بيليرين لاعب برشلونة أنه لم يشترِ أي ملابس جديدة منذ عامين عكس ما كان يحدث في الماضي واتباعه أحدث خطوط الأزياء، معترفًا بفخره بالتوقف عن شراء الملابس الجديدة.

ويحمل بيليرين رقمًا قياسيًا مثيرًا للفضول عندما كان يلعب لآرسنال، حيث كان قادرًا على الركض 40 مترًا في 4.42 ثانية فقط، ولم يكن أي لاعب بالفريق اللندني يملك هذه السرعة لذلك تمت مقارنته حينها بالعداء الأسطوري يوسن بولت، وتتناقض هذه السرعة مع البخل والشح الملاحظ في ملابسه التي استخدمها في التقاط الصور في مجلة GQ المتخصصة للرجال.

لكن المجلة التي أجرت معه مقابلة مطولة أشادت بالملابس التي ارتداها اللاعب الإسباني رغم أنها قديمة، حيث وصفت كل قطعة بأنها كما لو كان عملًا فنيًا، ويبدو الأمر كما لو كنت تتجول في متحف وتستمتع باللوحات.

وقال مدافع برشلونة قبل المقابلة مع المجلة إن ما يرتديه من ملابس كله قديم، موضحًا: "لم أشترِ ملابس جديدة منذ عامين، وفي السابق، أنفقت الكثير من المال على الموضة، وأدركت أنها كانت عملية غير مستدامة للغاية وضارة للغاية، ليس فقط لكوكب الأرض ولكن أيضًا لنفسي".

ويشرح لاعب آرسنال السابق الذي يعتبر لاعب كرة القدم الأكثر أناقة في العالم وفقًا للنسخة البريطانية من مجلة "فوغ" وأيدته مجلة GQ في نسختها الإسبانية بوضع صورته على الغلاف في العام 2020.

وبعد عامين، لم يستمر في الاحتفاظ بهذا اللقب فحسب، بل أضاف آخر: اليوم يمكن القول إنه لاعب كرة القدم صاحب أكبر قدر من القيم. 

وأضاف بيليرين: "في كثير من الأحيان نشتري الملابس كعلاج، كوسيلة لمنح أنفسنا جائزة. إنه شيء ضار نفسيًا؛ لأنك لا تخرج أبدًا من تلك الدائرة، فأنت دائمًا تريد شيئًا جديدًا. هناك شعور نفسي عندما يتعلق الأمر بشراء شيء جديد، لكنه يستمر لساعتين فقط أو يومين على الأكثر. أنا فخور جدًا بأنني توقفت عن هذه الحالة".

ويواصل: "في أحيان أخرى، نبحث عن الجديد أو الأحدث لمجرد أنه مكتوب في جيناتنا. كان على أسلافنا أن يبتكروا من أجل البقاء".

ولم يتوقف بيليرين عن شراء الملابس الجديدة فحسب، بل باع معظم ما لديه، قائلًا: "لقد تخلصت من حوالي 85٪ مما كان في خزانة ملابسي. لقد قمت ببيعها أو تداولها. لم أتبرع بها لأنني أشعر أن هناك شيئًا وراء التبرعات، وليس من الواضح جدًا بالنسبة لي أن الملابس تصل إلى الأشخاص الذين يحتاجون إليها حقًا".

ولا شك أن وعي المدافع الإسباني في شراء ملابسه ساعده على أن يكون أكثر إبداعًا، موضحا: "الشراء عند الاندفاع لا يساوي وزن الحصول على قطعة والتفكير في كيفية دمجها مع ما لديك في خزانتك. بهذه الطريقة، يمكنك إنشاء لغة جديدة بما لديك بالفعل والتفكير في طرق جديدة للتعبير عن نفسك بالموضة".

ولا شك أن بيليرين يقدر ملابس المصممين العظماء، ولكن فقط إذا كانت تلبي سلسلة من الشروط أوضحها فيما يلي: "أحب العلامات التجارية التي تتسم بالشفافية والمسؤولية. أنا أقدر أولئك الذين يصنعون قطعًا عالية الجودة صالحة لكل زمان وستدوم مدى الحياة. أفكر، على سبيل المثال، في Craig Green و Wales Bonner و BODE و Satisfy Running. أيضًا في أعمال المبدعين البارزين مثل Issey Miyake أو Yohji Yamamoto ".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com