ميسي وبارتوميو
ميسي وبارتوميو

"القزم وجرذ المجاري".. شتائم من إدارة برشلونة السابقة لليونيل ميسي

التسريبات كشفت أن ميسي طالب بخفض أجور الآخرين، باستثناء راتبه وراتب لويس سواريز.

كشفت تقارير إعلامية كتالونية عن شتائم للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في رسائل متبادلة بين إدارة الرئيس السابق جوسيب ماريا بارتوميو، وذلك في إطار الكشف عمن كان وراء تسريب عقده الكبير رفقة الفريق.

واُتهم رومان غوميز بونتي رئيس الخدمات القانونية السابق وأوسكار غرو المدير العام السابق لبرشلونة بأنهما وراء تسريب عقود عدة نجوم من بينهم ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه، كما كشفت التسريبات عن المفاوضات حول تخفيض الرواتب والحوارات المتبادلة بين أعضاء الإدارة حول تسريب العقود عبر رسائل إلكترونية وتطبيق "واتساب".

ميسي وبارتوميو
كشف أسماء مسربي "العقد الفرعوني" لليونيل ميسي مع برشلونة

ووصف رومان غوميز بونتي رئيس الخدمات القانونية في برشلونة النجم الأرجنتيني بـ "جرذ المجاري" و"القزم" في رسالته للرئيس جوسيب ماريا بارتوميو، وجاء في رسالة كشفها "Periódico de Catalunya" وكتب: "بارتو، حقًا، لا يمكنك أن تكون شخصًا جيدًا مع جرذ المجاري. لقد منحه النادي كل شيء وكرس نفسه لإعلان ديكتاتورية التوقيعات والانتقالات والتجديدات و"باتروس" (الرعاية) فقط من أجله وما إلى ذلك (...) وفوق كل ذلك تراكم الابتزاز والوقاحة، عانينا من هذا القزم الذي يدين بالحياة لبرشلونة".

ميسي وبارتوميو
برشلونة يشكو رابطة الدوري الإسباني للمحكمة بسبب سقف الرواتب

وأضافت الرسالة حول طلبات ميسي في قضية تخفيض الرواتب: "يخفض أجور الآخرين، لكن لا تلمسني أنا ولويس" آمل أن يغادر قبل اهتمام الجماهير".

وبحسب التسريبات، رد بارتوميو على الرسالة بشكل مقتضب بـ "موافق" ورد أوسكار غرو بـ "نعم".

ووفقا لصحيفة "سبورت"، فقد أجرت الشرطة الكتالونية تحقيقا فيما بات يعرف بـ"بارسا جيت"، ووجدت الشرطة دليلا على أن مديري برشلونة أوسكار غراو المدير العام السابق، والرئيس القانوني السابق رومان غوميز بونتي، هما من قاما بإجراء محادثات بنية متعمدة لتسريب عقود اللاعبين وبينهم بيكيه وميسي.

وأكدت الصحيفة أن كشف الأسرار "جريمة في حد ذاتها"، لكن لم يتضح بعد ما إذا كان الكشف سيؤدي إلى ملاحقة قضائية".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com