logo
مجتمع

حظر سجائر المنثول يكشف عن عقود من "التسويق العنصري"

حظر سجائر المنثول يكشف عن عقود من "التسويق العنصري"
02 فبراير 2024، 11:15 ص

كشف الجدل الدائر حول الحظر المقترح على سجائر المنثول في الولايات المتحدة عن تاريخ معقد متجذر بعمق في الديناميكيات العنصرية، حيث يتصارع المدافعون عن تأثير ذلك على مجتمعات السود. وتواجه إدارة بايدن، بعد تعليق الحظر، في ديسمبر/كانون الأول، ضغوطًا ومناقشات مستمرة حول العواقب المحتملة على المدخنين السود.

وفي تقرير نشره موقع الإذاعة الوطنية العامة، اكتشف لينكولن موندي، وهو مخرج أفلام يبلغ من العمر 29 عامًا، وله خلفية مختلطة الأعراق، التقاطع بين نوع العرق وتبغ المنثول في فيلم وثائقي تم إنتاجه لصالح مبادرة الحقيقة، وهي مجموعة مناهضة للتدخين.

وكشف الفيلم عن عقود من التسويق العنصري، بما في ذلك الإعلانات التي تُظهر عارضات أزياء من السود في منشورات الأحداث الثقافية التي ترعاها العلامات التجارية لتبغ المنثول في الأحياء السوداء.

وأكد موندي كيف أصبح المنثول متأصلًا في ثقافة السود بسبب إستراتيجيات التسويق المتعمدة. وتعد آثار الحظر المقترح ذات أهمية خاصة بالنظر إلى أن أكثر من 80٪ من المدخنين في مجتمعات السود يستخدمون المنثول، مما يساهم في ارتفاع معدل الإصابة بسرطان الرئة بين الرجال السود، وفقًا لفيليب جاردينر، الرئيس المشارك لمجلس قيادة مكافحة التبغ الأمريكي الأفريقي.

وأضاف التقرير أن نكهة المنثول، بخصائصها النعناعية والمبردة، تجعل من السهل استنشاقها بعمق، مما يؤدي إلى زيادة تناول النيكوتين والسموم. وشدد غاردينر على الطبيعة الإدمانية والقاتلة لمنتجات المنثول، مسلطًا الضوء على الحاجة الملحة لمعالجة أزمة الصحة العامة.

وواجهت الجهود المبذولة لحظر المنثول بعض التأخيرات، مما أثار الإحباط بين الناشطين الذين يتهمون صناع التبغ بالتأثير على عملية الحظر. وأعرب غاردينر عن أسفه لعدم نشاط الهيئات التنظيمية، مؤكدًا أن المزيد من الأرواح تزهق بسبب التأخير.

وأدت رعاية شركة التبغ العملاقة "Altria" لاستطلاع رأي يشير إلى أن حظر المنثول سيؤثر سلبًا على الناخبين السود، إذ يجادل الناشطون بأن النفوذ المالي داخل مجتمع السود يعوق الإجراءات التنظيمية. كما أثار آل شاربتون، وهو معارض صريح لحظر المنثول، مخاوف بشأن الإفراط في ضبط الأمن نتيجة لهذا الحظر، مشيرًا إلى أوجه التشابه المحتملة بين حظر السجائر غير الخاضعة للضريبة، وبين الفوضى التي نشأت بعد وفاة إريك غارنر أثناء اعتقاله في مدينة نيويورك.

وعلى الرغم من الادعاءات بأن حظر المنثول من شأنه أن يؤدي إلى بعض المشاكل، فمن الضروري التوضيح أن الحظر الفيدرالي المقترح سيحظر فقط تصنيع وبيع سجائر المنثول، وليس الحيازة أو الاستخدام الفردي. ومع ذلك، يرى النقاد أن الرسائل الواردة من شخصيات مؤثرة، مثل شاربتون، التي تستغل المخاوف من الشرطة يمكن أن تخلق ارتباكًا وانقسامًا داخل مجتمع السود. 

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC