روبوت
روبوت مواقع التواصل الاجتماعي

إصدار إماراتي جديد من "فالكون 2" للذكاء الاصطناعي

أطلقت الإمارات الإصدار الثاني من نموذج الذكاء الاصطناعي "فالكون 2".

ووفق وكالة أنباء الإمارات (وام)، فإن "فالكون 2" الذي أعلن عنه معهد الابتكار التكنولوجي في أبوظبي، يضم نسختين متطورتين.

وأوضحت الوكالة أن النسخة الأولى هي فالكون 2 11 بي، وهي عبارة عن نموذج لغوي كبير أكثر كفاءة ومدرب على 5.5 تريليون رمز توكن وبـ 11 مليار عامل متغير.

أما النسخة الثانية فالكون 2 11 بي (في إل إم)، الذي يتميز بقدرات "الرؤية إلى اللغة" التي تتيح إمكانية تحويل المدخلات المرئية إلى مُخرجات نصية بكل فعالية.

وكلا الطرازين مزودان بخاصية التشغيل متعدد اللغات، بحسب "وام".

وأشارت الوكالة أن نموذج فالكون 2 11 بي (في إل إم) يعد أول نموذج متعدد الوسائط، أطلقه معهد الابتكار التكنولوجي.

وأوضحت أنه النموذج الوحيد في السوق الذي يمتلك القدرة على تحويل الصور المرئية إلى نصوص مكتوبة، الأمر الذي يمثل تطورا مهما في ابتكارات الذكاء الاصطناعي.

وتم اختبار فالكون 2 11 بي بالمقارنة مع العديد من نماذج الذكاء الاصطناعي البارزة ضمن نفس الفئة.

وقدم النموذج أداء يفوق أداء نموذج "لاما 3" الجديد من شركة "ميتا" بـ 8 مليارات معامل متغير (8 بي).

كما قدم أداء مشابها لنموذج جيما 7 بي من غوغل (فالكون 2 11 بي: 64.28 مقابل جيما 7 بي: 64.29)، وفقا للقائمة الصادرة عن منصة "Hugging Face" الرائدة عالميا، وهي منصة في الولايات المتحدة تستخدم أدوات تقييم موضوعية وصممت قائمة تقييم للنماذج اللغوية الكبيرة مفتوحة المصدر.

ويعد إصدارا فالكون 2 11 بي و11 بي (في إل إم) كلاهما مفتوح المصدر، وذلك لتمكين المطورين في جميع أنحاء العالم من الاستخدام والوصول غير المحدود.

ومن المقرر قريباً التوسع وتطوير الجيل القادم من نماذج فالكون 2 لتوفير مجموعة من الأحجام والنطاقات المتنوعة.

كما سيتم تعزيز هذه النماذج بقدرات التعلم الآلي المتقدمة مثل نظام "مزيج الخبراء" (MoE) الذي يهدف إلى رفع مستوى الأداء إلى مستويات أكثر تقدما.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com