الجيش الفرنسي يخشى تسلّل بوكيمون غو إلى قواعده

الجيش الفرنسي يخشى تسلّل بوكيمون غو إلى قواعده
French soldiers are seen at the Army base and command centre for France's 'Vigipirate' plan, dubbed 'Operation Sentinelle', at the fort of Vincennes, on the outskirts of Paris, France, July 25, 2016. REUTERS/Ian Langsdon/Pool

المصدر: مدني قصري – إرم نيوز

قال رئيس مديرية حماية المنشآت العسكرية (DPID) في مذكرة، مؤرخة في  25 تموز/يوليو إنه ”حتى الآن أصبحت العديد من المواقع التابعة للوزارة، بما في ذلك مناطق الدفاع الحساسة للغاية (ZDHS) تأوي هذه الكائنات الافتراضية“.

وأضاف رئيس دائرة جهاز المخابرات الأميرال فريدريك رينودو، أن مخاطر التسرب أو الحشد في الاماكن المقربة باتت حقيقية.

وتخشى وزارة الدفاع، لا سيما ”تحت غطاء اللعبة“ من أن يسعى ”دخلاء“ و“متطفلون“ للتسلل إلى منشآت عسكرية، لا سيما وأن هذه المنشآت أصبحت في الآونة الأخيرة هدفاً للاعتداءات خلال الأشهر الأخيرة.

الخوف من الانزلاقات الأمنية

يفيد تقرير لموقع لوكنار أنشيني الساخر ، أن الجيش يخشى أيضا ”ظواهر الإدمان“ في صفوفه، ويوصي بـ ”حظر استخدام التطبيق“ على قواعده العسكرية، تفاديا لأي انزلاقات أمنية.

ويشير الموقع المذكور إلى أن لعبة بوكيمون غو، التي تسمح بتعقب الأشخاص على هواتفهم الذكية لمخلوقات افتراضية في فضاءات عامة حقيقية، قد أدت بالفعل إلى وقوع عدة حوادث منذ أن بدأت اللعبة في غزو كوكب الأرض.

اعتقالات

في تموز/يوليو، تم اعتقال فرنسي لفترة وجيزة في أندونيسيا بعد أن دخل عن غير قصد إلى قاعدة عسكرية قرب جاكرتا.

كما نجح شابان كنديان، وهما يصطادان البوكيمونات، في عبور الحدود عن طريق الخطأ مع الولايات المتحدة.

تدابير وقائية

اتخذت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) والجيش التايلاندي والقوات الإندونيسية بالفعل خطوات ضد اللعبة خوفًا من الانزلاقات الأمنية الفادحة أو نشاطات التجسس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com